لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

هاتاري الآيسلندية مهددة بالعقوبات بعد رفعها علم فلسطين في مسابقة يوروفيجن

 محادثة
الفرقة الإيسلندية المشاركة في مسابقة يوروفيجن
الفرقة الإيسلندية المشاركة في مسابقة يوروفيجن -
حقوق النشر
Eurovision 2019
حجم النص Aa Aa

قالت هيئة البث الإسرائيلية التي نقلت نهائي مسابقة يوروفيجن للأغنية الأحد إن تلويح الفرقة الممثلة لآيسلندا بأعلام فلسطينية دون تصريح قد يؤدي إلى فرض "عقوبة" من الجهات المنظمة للمسابقة. وخلال احتساب النقاط في النهائي السبت رفع أعضاء فرقة هاتاري أعلاما فلسطينية. ولوح مغني الفرقة كليمنس هانيجان بعلامة النصر في حين رد كثير من الجمهور داخل قاعة العرض في تل أبيب بصيحات استهجان.

وفي تصريحات سابقة لموقع متابعي المسابقة على الانترنت، انتقد هانيجان المستوطنات الإسرائيلية وما وصفها "بالتفرقة العنصرية" في الأراضي الفلسطينية المحتلة. وقال أحد أعضاء هاتاري، ماتياس تريغفي هارالدسون، إن هذا كله جزء من خطتهم وإنه يأمل أن يثير عملهم بعض الأسئلة. فيما قال رئيس الوفد الآيسلندي إنه ذهل عندما رفعوا الأعلام الفلسطينية.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

وكانت الأعلام، التي ظهرت لفترة وجيزة في البث التلفزيوني المباشر للمسابقة التي شاركت فيها 41 دولة، الواقعة الوحيدة من نوعها في العرض الذي كان هدفا لدعوات مقاطعة مناهضة لإسرائيل وقوبلت بتوبيخ سريع من اتحاد البث الأوروبي.

وقال إلداد كوبلنز رئيس هيئة البث الإسرائيلي لصحيفة يديعوت أحرونوت "سيتعرض الآيسلنديون لعقوبة على الأرجح من اتحاد البث الأوروبي الذي لا يتهاون مع خرق القواعد".

وأصبحت المسابقة الدولية هدفا لدعوات من جانب مؤيدين للفلسطينيين لمقاطعة الحدث احتجاجا على سياسات إسرائيل في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وقالت إسرائيل إن دعوات المقاطعة تنطوي على تمييز ومعاداة للسامية.