لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

النساء غير المتزوجات وبدون أطفال هن أسعد الناس على الإطلاق

 محادثة
pixabay
pixabay
حجم النص Aa Aa

قال بول دولان، بروفيسور علم النفس السلوكي في كلية لندن للإقتصاد، إن النساء غير المتزوجات وبدون أطفال يعشن فترة أطول ويتمتعن بصحة أفضل من نظرائهن المتزوجات والأمهات.

يقدم دولان شرحا في كتابه الأكثر مبيعا " السعادة إلى الأبد" أن الرموز التقليدية المجتمعية للنجاح لا ترتبط بالضرورة بمستويات السعادة.

ويستند دولان في كتابه على أبحاث ودراسات متخصصة بقياس السعادة وأسبابها وعواقبها، تبين أن الرجال يستفيدون أكثر من الزواج الذي يعمل على "تهدئتهم".

وقال: " تنخفض مستوى المجازفة عند الرجال المتزوجين، كما يزيد الإنتاج والربح في العمل، ويعيش الرجل المتزوج مدة أطول قليلا من نظيره غير المتزوج."

بينما تعد النساء اللواتي لم يتزوجن إطلاقا أو ينجبن أطفال بالأكثر سعادة، ويشرح دولان أن الأشخاص المتزوجون أسعد من المجموعات السكانية الفرعية الأخرى، ولكن فقط عندما يكون الزوج أو الزوجة متواجدا في الغرفة عندما يُسألون عن مدى سعادتهم. عندما لا يكون الزوج / الزوجة حاضرًا يصبح الجواب مختلفا".

يستند دولان على بيانات طويلة الأمد تتابع نفس الأشخاص على مدى سنوات إضافة إلى استطلاعات الرأي التي قارنت مستويات السعادة بين غير المتزوجين والمتزوجين والمطلقين والمنفصلين والأرامل. واكتشفت الدراسة أن مستويات السعادة التي أبلغ عنها المتزوجون كانت أعلى من أولئك الذين ليس لديهم أزواج، ولكن فقط عندما كان زوجهم أو زوجتهم في الغرفة. فيما أفاد الأشخاص الذين لم يتزوجوا عن انخفاض مستويات البؤس مقارنة مع الأفراد المتزوجين والذين سُئلوا عندما لم يكن زوجهم حاضرًا.

السعادة بسبب الزواج مرتبطة بتوقعات المجتمع التقليدية

بالرغم من وجود عدد من دراسات وأبحاث مغايرة، تعزز بعض الفوائد المالية والصحية للزواج لكل من الرجل والمرأة ، يوضح دولان أن ذلك قد يعود إلى ارتفاع الدخل والدعم العاطفي، مما يشجع المتزوجين على تحمل المخاطر وطلب المساعدة الطبية.

وأضاف دولان أن الرجال الذين أظهروا المزيد من الفوائد الصحية بسبب تعرضهم لمخاطر أقل، فإن صحة المرأة لا تتأثر بشكل أساسي بالزواج. ولكن النساء المتزوجات في منتصف العمر كن أكثر عرضة لخطر الإصابة بأمراض بدنية ونفسية مقارنة بأقرانهن غير المتزوجات.

وبالرغم من مزايا عدم تزوج النساء الا ان الزواج وإنجاب الأطفال مرتبطة بالرؤية التقليدية والمجتمعية الراسخة للنجاح مما يدفع بعض النساء العازبات إلى التعاسة. وقال مثلا عندما ترى امرأة أربعينية غير متزوجة سيتبادر لذهنك للوهلة الأولى بأنها ربما ستلتقي بالرجل المناسب وستصبح سعيدة ولكن دولان يرجح بأنها على الأغلب ستلتقي برجل غير مناسب، مما يؤثر سلبا على سعادتها وصحتها وستموت بوقت أسرع.

أما عن إنجاب الأطفال فيقول دولان أنه يمكن أن يكون ضارًا برفاهية الناس - حيث قال إن العديد من الآباء قد يتفقون سراً مع قول زميل أكاديمي مشهور: " إنه يحب وجود أطفاله ولكن ليس حضورهم ".

وأضاف "سيكون من المروع أن يحدث أي مكروه للأطفال، لكن معظم التجارب مع الأطفال بائسة إلى حد كبير". وأشار أن إنجاب الأطفال قد يكون "تجربة مدهشة" بالنسبة للبعض، ولكن هناك الكثير من الآباء لا يشعرون بذلك، وفكرة أننا لا نستطيع التحدث عن هذا بصراحة مشكلة".

ويلخص دولان أبحاثه بنصيحة: إذا كنت رجلاً، فيجب أن تتزوج أما إذا كنت امرأة الأفضل أن تبتعد عن الزواج.

للمزيد على يورونيوز:

كنديات: تدخين "الماريغوانا" يجعلنا "أمهات أفضل"

سياسية كندية تغزل وشاحا "ذكيا" يعكس درجة التمييز الجندري في البلدية

هل تحقق حبوب منع الحمل للرجال المساواة مع النساء؟