لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

شاهد كيف تتدرب الشرطة الأمريكية على "الواقع الافتراضي" للتعامل مع المصابين بالتوحد

 محادثة
رويترز
رويترز
حجم النص Aa Aa

تستخدم شرطة شيكاغو الواقع الافتراضي لتعلم أنجع الطرق للتفاعل مع الأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة كالمصابين بالتوحد وذلك لتفادي تعقيد المواقف وتخفيف حدتها.

يخرج شاب من متجر ومعه لعبة لم يدفع ثمنها، يتبعه صاحب المحل ويتصاعد الوضع ويتم استدعاء الشرطة. تصل دورية الشرطة مطلقة صفارات الإنذار وتعثر على الشاب في الساحة ولكنه لا يتجاوب لأوامرهم. هناك خياران إما المواجهة والمخاطرة باستخدام العنف أو إيجاد طريقة بديلة.

يعتبر هذا السيناريو جزءا من محاكاة الواقع الافتراضي للشرطة التي تقوم بتطويرها شركة آكسن ليتمكن أفراد الشرطة من التفاعل مع الأشخاص المتوحدين.

ويعتبر التوحد بحسب منظمة الصحة العالمية أحد الاضطرابات المعقدة في نمو الدماغ وتتميز بمواجهة الفرد لصعوبات في التفاعل مع المجتمع والتواصل معه إضافة إلى التكرار ومحدودية النشاطات. كما تقدر منظمة الصحة العالمية إصابة طفل من بين 160 في العالم مع زيادة في الآونة الأخيرة.

سيتاح استخدام البرنامج الذي يعمل بتقنية (في آر) وتم إعداده بمساعدة خبراء وأطباء نفسيين في كافة الولايات الأمريكية. وهناك نموذجين متوفرين أحدهما يتخصص بالتوحد والثاني لإنفصام الشخصية.

هناك صعوبة بالتفريق بين شخص على معرفة الفرق بين شخص يتصرف بطريقة غير اعتيادية ناتجة عن التوحد مقابل شخص لديه نزعات إجرامية.

وبمساعدة هذا البرنامج يختبر أفراد الأمن واقع الشخص المتوحد من وجهة نظره كما يتم تعليمهم نصائح وإجراءات خاصة فمثلا تجنب الأضواء الساطعة وصفارات الإنذار قد يؤدي إلى تهدئة الموقف بشكل كبير. كما ينصح بتجنب المواجهة الجسدية وإدماج مختصين نفسيين للتعامل في الأزمات.

علما بأن دوائر الشرطة بمختلف تواجه صعوبات في التعامل مع القضايا التي تشمل المصابين بالتوحد.

للمزيد على يورونيوز:

منظمة ميرسي: تعليم الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة يساهم في نمو البلاد

منظمة الصحة العالمية: كيف يتحول إدمان ألعاب الفيديو إلى إضطراب عقلي؟

منظمة الصحة العالمية تصنف "إرهاق العمل" ضمن قائمة التصنيف الدولي للأمراض