لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

ما هو مصدر ثروة بيونسيه وزوجها وأين ينفقان الأموال؟

 محادثة
ما هو مصدر ثروة بيونسيه وزوجها وأين ينفقان الأموال؟
حقوق النشر
يورونيوز
حجم النص Aa Aa

هل تكفي الموسيقى وحدها لجمع الثروة؟

تعتبر بيونسيه وزوجها جاي زي من مليارديرات عالم الموسيقى بثروة تقدر بحوالي 1.26 مليار دولار. بيونسيه وزوجها لا يكسبان المال فقط من خلال الموسيقى، فهما رائدا أعمال ولديهما حصص هامة في عدة شركات مثل "روك نايشن"، "تيدال"، آيفي بارك، ومن خلال ثروتهما، يشتريان المنازل والملابس والمجوهرات والطائرات الخاصة، كما يقومان بالتبرع من أجل الأعمال الخيرية.

في عام 2018 قدرت ثروة بيونسيه بحوالي 355 مليون وثروة جاي زي بـ 900 مليون دولار، وتبلغ ثروة الزوجين معا 1.26 مليار دولار. نجما الموسيقى كسبا الكثير من المال بفضل نجاحهما، لكنهما جمعا أيضا ملايين الدولارات من خلال الأنشطة الريادية الأخرى مما يجعلهما أحد أغنى زوجين في العالم.

جولتهما الفنية المشتركة حققت 253.5 مليون دولار، بمتوسط 5.28 مليون دولار لكل حفلة. في العام 2018 كانت بيونسيه نجمة مهرجان كوتشيلا الموسيقي وأداؤها يؤهلها للحصول على مبلغ مالي يتراوح بين 8 و12 مليون دولار. ثم وقعت صفقة بقيمة 60 مليون دولار مع "نتفليكس" والتي تشمل الفيلم الوثائقي "العودة إلى الوطن" الذي عرض في أبريل-نسان الماضي، والذي يظهر تحضيراتها لمهرجان كوتشيلا.

مصدر ثروة بيونسي ليست العروض الفنية فحسب، ففي العام 2010 أطلقت عطرها "هيت"، الذي قدرت أرباحه بـ 75 ألف دولار يوم صدوره و400 مليون دولار منذ ذلك الحين. وفي 2015 أطلقت خدمة توصيل الوجبات النباتية. في العام التالي أصدرت علامة "آيفي بارك" التجارية للملابس، وكمعظم المشاهير، كسبت بيونسيه الكثير من المال من خلال الإعلانات كمشاركتها في إعلانات تومي هايلفيغر ولوريال وأمريكان إكسبريس وبيبسي. كما تمتلك بيونسيه حصصا في خدمة التدفق الموسيقى.

للمزيد:

بيونسيه وجاي زي يقدمان تذاكر لحفلاتهما مدى الحياة مقابل اتباع حمية نباتية

شاهد: بيونسيه وجاي زي يساعدان متحف اللوفر على تسجيل رقم قياسي من الزوار

جاي زي خطوات ثابتة نحو الثروة

ألبومات وجولات جاي زي الفنية حققت ملايين الدولارات خلال مسيرته الفنية التي امتدت 30 عاما في مجال موسيقى الراب، ويعود أكبر مبلغ من المال جمعه خلال جولة منفردة إلى العام 2017 حيث حقق 48.7 مليون دولار، وفي نفس السنة وقع جاي زي عقدا لمدة 10 سنوات مع مؤسسة "لايف نايشن" مقابل 200 مليون دولار، وهي المؤسسة التي تملك علامة جاي زي، كما أن "روك نايشن" أحد مصادر إيراداته الرئيسية تتعاون مع فنانين ورياضيين. في العام 1999 شارك جاي زي في تأسيس علامة "روكاوير" الجاهزة التي أعاد بيعها في العام 2007 مقابل 204 ملايين دولار، كما يملك أسهما بقيمة 300 دولار في "أرموند برينياك"، وهي شركة لبيع الشامبانيا، ولديها علامتها التجارية الخاصة.

وكان جاي زي أحد أوائل المستثمرين في "يوبر" عام 2011 وأطلق صندوق رأس المال الاستثماري الخاص العام الماضي. كما يملك أسهما في فريق كرة السلة "بروكلين نتس". وقدرت أسهمه بـ 350 ألف دولار، لكنه اضطر لبيعها بسبب تضارب المصالح مع "روك نايشن سبورتس".

إذا كيف تنفق بيونسيه وزوجها كل هذه الأموال؟

إنهما يستثمران بشكل خاص في العقارات. تشمل ممتلكاتهم منزلا في هامبتون وكنيسة في نيو أورليانز وقصرًا بقيمة 88 مليون دولار في بيل إير بكاليفورنيا. بيونسي وجاي زي ينفقان المال أيضًا على أسرتهما. فقد أفادت التقارير أن بيونسيه اشترت منزلا بقيمة 5.9 مليون دولار لوالدتها في هيوستن. كما أنفق الزوجان أكثر من 80 ألف دولار مقابل أسرة ذهبية تتناسب مع توأميهما. واشتريا فستانا بقيمة 11 ألف دولار لابنتهما الأخرى والذي ارتدته خلال حضورها حفل جوائز "إم تي في فيديو ميوزيك".

الزوجان ينفقان المال أيضا لشراء تذاكر الصف الأول لمشاهدة مباريات كرة السلة والذهاب إلى المطاعم الفخمة وارتداء الملابس الجميلة والمجوهرات واقتناء الهدايا. فعلى سبيل المثال اشترت بيونسيه لزوجها طائرة خاصة بقيمة 40 مليون دولار بمناسبة عيد الآباء. لكن بيونسي وجاي زي لا ينفقان أموالهما فقط في المنازل الفخمة والهدايا والعطل حيث يتبرعان ببعض المال للجمعيات الخيرية.

فبعد أن ضرب إعصار هارفي هيوستن، مسقط رأس بيونسيه، أعطت الفنانة من وقتها ومن مالها لمساعدة المنكوبين، كما يساهم الزوجان في تمويل المنح الدراسية للشباب المحرومين. وقام جاي زي بإنتاج أفلام توعية حول قضايا العنصرية في نظام العدالة الجنائية الأمريكي.