لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

رئيس وزراء إثيوبيا يصل السودان للتوسط وقوى الحرية والتغيير تدعو لعصيان مدني

 محادثة
رئيس الوزراء الإثيوبي في الخرطوم ويلتقي رئيس المجلس العسكري في السودان
رئيس الوزراء الإثيوبي في الخرطوم ويلتقي رئيس المجلس العسكري في السودان -
حقوق النشر
أ ف ب
حجم النص Aa Aa

وصل رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد اليوم الجمعة 7 يونيو/حزيران إلى العاصمة السودانية الخرطوم للقاء الفريق أول عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس العسكري الانتقالي، في محاولة للوساطة في الأزمة السياسية التي أعقبت الإطاحة بالرئيس السوداني عمر البشير في أبريل/ نيسان.

وقال مكتب رئيس الوزراء في تغريدة على موقع تويتر، إن أبي أحمد وصل مع الوفد المرافق له إلى الخرطوم لإجراء محادثات.

وتولى أبي أحمد منصبه في البلاد العام الماضي، وبدأ إصلاحات سياسية واقتصادية واكتسب تقديرا واسعا بسبب مهاراته الدبلوماسية التي أتاحت تحقيق السلام مع إريتريا، خصم بلاده القديم.

وكان مصدر دبلوماسي قد أعلن يوم أمس الخميس إن إثيوبيا، حيث مقر الاتحاد الأفريقي، تعتزم السعي للوساطة في السودان مع أعضاء كل من المجلس العسكري الانتقالي الحاكم والمعارضة.

وعلق الاتحاد الأفريقي عضوية السودان لحين تشكيل حكومة مدنية مما يكثف الضغوط الدولية على القادة العسكريين.

وتأتي المبادرة الإثيوبية بعد أسوأ أعمال عنف في السودان منذ أطاح الجيش بالرئيس عمر البشير بعد أربعة أشهر من الاحتجاجات على حكمه الذي استمر 30 عاما.

تجمع المدنيين السودانيين: العصيان المدني خلاص

وقال تجمع المدنيين السودانيين، إن "الإضراب السياسي العام ضروري من أجل استرداد الكرامة، ومن أجل أن نرد دين "الشهداء" كاملاً، فقد سلبت كتائب الغدر والخيانة حياة الأكرمين فينا". ودعا إلى عصيان مدني الأحد المقبل التاسع من حزيران الجاري.

وأضاف التجمع في تغريدة نشرها عبر موقع تويتر، إن"العصيان المدني ضد كل بندقية وضد العتمة وخفافيش القتل والتخريب والدمار التي تتجنب الأضواء الكاشفة، حرية سلام وعدالة وخلاص".

وأكد التجمع يوم أمس الخميس 6 يونيو/حزيران أنه "لا يدعم ولم ولن يُصدر أي دعوة لتسليح المواطنين أو استخدام السلاح"، لافتا إلى أن "التصدي للعصابات وأي تهديد لممتلكات وحرمات المواطنين هو واجب الأجهزة الشرطية السودانية في المقام الأول".

للمزيد على يورونيوز:

السودان على صفيح ساخن.. ارتفاع عدد القتلى والمعارضة تطالب بتفكيك الجنجويد

معارض سوداني: المجلس العسكري لم يتعلم من دروس التاريخ والاحتجاجات ستنتصر

المعارضة السودانية تطلب من "بعض الدول العربية" عدم التدخل في شؤونها

تابعونا عبر الواتساب والفيسبوك: