لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

ماذا قال منافسو مرسي في انتخابات رئاسة مصر 2012 عن رحيله؟

 محادثة
ماذا قال منافسو مرسي في انتخابات رئاسة مصر 2012 عن رحيله؟
حقوق النشر
أ ف ب
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

ضجة كبيرة خلفتها وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي، فوفاته بالطريقة التي حصلت جددت حالة الاستقطاب في المجتمع المصري، استقطاب سياسي وإنساني وأخلاقي، بين معارض لما مر به مرسي خلال سنوات سجنه ومؤيد وحتى شامت.

كما لم تخل وسائل التواصل الاجتماعي من منشورات عقدت مقارنات شتى بين الوضع القائم، وما كان عليه شكل مصر أثناء حكمه وقبله، كذلك المقارنة بين مصيره ومصير الرئيس الأسبق حسني مبارك، إضافة إلى إدانة لنهج التعامل مع المعتقلين السياسيين في البلاد خاصة ما يتعلق بالشق الطبي.

وفي خضم الجدل توجهت أنظار كثر لمتابعة ما قاله أشخاص بعينهم عن هذا الرحيل، أشخاص شاركوا مرسي جزءاً من مسيرة سياسية مقتضبة في فترة حرجة من تاريخ مصر الحديث، أسماء خاضت تجربة فتية لانتخابات توصف بالوحيدة على معيار التعددية السياسية.

نحو 30 مرشحاً لانتخابات الرئاسة المصرية عام 2012، بعضهم استبعد وبعضهم انسحب وبعضهم تابع في هذه الانتخابات التي أتت كتتويج لثورة 25 يناير، ألهمت العالم حينها، وظن المصريون معها أنهم طووا صفحة مؤلمة من تاريخ بلادهم، كان معظمهم تحت مجهر المتابعين لمعرفة موقفهم من رحيل الرئيس المدني الأول المنتخب والوحيد في مصر، والذي انتهت مسيرته السياسية بعد نحو عام مع انتزاع السلطة منه ووأد تجربة ديمقراطية تعددية كانت ما تزال في ربيعها الأول، رغم ما شابها خلال حكم الإخوان، حيث عانت مصر من وقوعها بين سندان الإسلام السياسي وتبعاته ومطرقة الحكم العسكري وسطوته.

نستعرض معكم مواقف أبرز هذه الشخصيات التي نافست الرئيس الراحل محمد مرسي يوماً على حكم مصر:

عمرو موسى:

وزير الخارجيه المصري السابق و الأمين العام السابق لجامعة الدول العربيه وأحد مرشحي انتخابات 2012 غرد على تويتر مترحماً على الرئيس الراحل مرسي ولكن مذكراً في الوقت نفسه أن مرسي فشل بأن يكون رئيساً لكل المصررين وكان رمزاً لحكم الإخوان المسلمين.

محمد البرادعي:

أحد أبرز الوجوه السياسية المصرية، القانوني و الديبلوماسي و المدير العام السابق لوكالة الطاقة الذرية الدولية، الذي انسحب من السباق الرئاسي عام 2012 بعد إعلانه الترشح في وقت سابق اعتراضاً على الأجواء السياسية السائدة في مصر، نعى مرسي في تغريدة على تويتر، مطالباً بالارتقاء الأخلاقي والنضج الفكري مهما اشتد الخلاف.

خالد علي:

المحامي والناشط العمالي والحقوقي وأحد أبرز المدافعين عن مصرية جزيرتي "تيران وصنافير"، والذي كان من مرشحي الرئاسة عام 2012، وممن أعلنوا ترشحهم لانتخابات عام 2018 قبل أن ينسحب بعد يوم من إلقاء القبض على مرشح محتمل آخر هو الفريق سامي عنان رئيس أركان الجيش الأسبق، وصف ما حصل مع الرئيس مرسي ووفاته بهذا الشكل جرائم تستحق المحاكمة، وقدم التعازي لعائلته عبر تغريدة على تويتر.

حمدين صباحي:

السياسي والبرلماني المصري، مرشح رئاسة الجمهورية في انتخابات عام 2012 وعام 2014، الرئيس السابق لحزب الكرامة عبر عن حزنه لرحيل الرئيس مرسي عبر منشور على فيسبوك.

انا لله وانا اليه راجعون ببالغ الحزن وعميق الأسى تلقيت خبر وفاة الدكتور محمد مرسي اسأل الله ان يتقبله بواسع رحمته في...

Publiée par ‎حمدين صباحي - Hamdeen Sabahy‎ sur Lundi 17 juin 2019

أيمن نور:

السياسي والبرلماني المصري، من خاض ضد مبارك انتخابات عام 2005 واعتقل بعدها لمدة أربع سنوات ونصف، ثم ترشح لانتخابات 2012 وتم استبعاده بسبب قضية تتعلق بتزوير توكيلات حزب الغد الذي أسسه، اتهم النظام المصري بالوقوف وراء ما اعتبره جريمة قتل مرسي وطالب بجنازة شعبية ورسمية للرئيس الراحل.

في حين لم يصدر موقف عن المرشح الأساسي الذي واجه مرسي في الجولة النهائية، الفريق أحمد شفيق، والذي تضاربت الأنباء حول مصيره بعد ترحيله إلى مصر من الإمارات، واتهمت دولة الإمارات حينها بإخضاعه للإقامة الجبرية ومنعه من المغادرة بعد إعلانه في نهاية 2017 نيته الترشح للانتخابات الرئاسية 2018 ثم أرسلته إلى مصر عوض فرنسا وهو ما نفته أبو ظبي، ليعلن لاحقاً شفيق انسحابه من السباق الرئاسي.

للمزيد على يورونيوز:

نعي الملكة نور وإردوغان ضمن أبرز ردود الأفعال على وفاة محمد مرسي

فيديو: ردود فعل المصريين بشأن وفاة رئيس البلاد السابق محمد مرسي

خاص: المفوضية الأوروبية تقدم التعازي لعائلة محمد مرسي