انتقادات للحكومة اليونانية بسبب "القسوة" مع الحمير

 محادثة
رجل وحميره في جزيرة سانتوريني اليونانية
رجل وحميره في جزيرة سانتوريني اليونانية -
حقوق النشر
رويترز
حجم النص Aa Aa

اتهمت جماعة بيتا لحقوق الحيوان السلطات اليونانية بالتستر على ما وصفتها بالمعاملة "القاسية" للحمير في جزيرة سانتوريني السياحية ومنع الجماعة من إبراز محنة تلك الحيوانات.

وتجذب الجزيرة البركانية، التي تشتهر بمشاهد الغروب، ملايين السائحين كل عام. وتعد الحمير والبغال وسيلة تقليدية للنقل في الجزيرة لكن بيتا تقول إنها تُجبر على حمل الزوار وأمتعتهم والصعود بهم في تلال منحدرة رغم توفر عربات التلفريك.

ونشرت الجماعة صورا التقطت العام الماضي لحيوانات تتعرض للضرب المبرح بعصي مع تحميلها فوق طاقاتها. كما اتهمت السلطات المحلية بعرقلة حملتها التي سعت فيها إلى وضع صور على حافلات وسيارات أجرة تعرض صورة حمار منهك وإلى جواره عبارة "الحمير تعاني من أجل السائحين. من فضلكم لا تركبوها".

اقرأ أيضا على يورونيوز:

قريباً.. سلمون معدل جينياً في المطاعم

شاهد ماذا فعل الوزير الغاضب مع الناشطة ذات الرداء الأحمر

وأوضحت بيتا أن نحو مئة من بين ألفي حمار وبغل تستخدم لنقل السائحين في الجزيرة.

والسياحة مصدر رئيسي للدخل في اليونان التي نهضت من أزمة مالية دامت سنوات، وتشكل نحو ربع الناتج الاقتصادي. وسجلت البلاد رقما قياسيا في عدد السائحين العام الماضي بلغ نحو 33 مليون سائح.