لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

رغم التوتر كيم وترامب يتبادلان الرسائل "الممتازة"

 محادثة
صورة نشرتها وكالة الأنباء المركزية الكورية لما تقول إنها رسالة ترامب بيد الزعيم كيم جونغ أون
صورة نشرتها وكالة الأنباء المركزية الكورية لما تقول إنها رسالة ترامب بيد الزعيم كيم جونغ أون -
حقوق النشر
وكالة الأنباء المركزية الكورية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قالت وكالة الأنباء المركزية في كوريا الشمالية إن الزعيم كيم جونغ أون تلقى رسالة، اليوم، الأحد، من الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، مضيفة أن كيم يقوم "بدراسة مضمونها باهتمام".

ونقلت الوكالة عن كيم قوله فور استلام الرسالة إن "مضمونها ممتاز وإنه سيعكف على دراسته". وأضافت الوكالة أن كيم عبّر عن "احترامه الشديد لقدرة الرئيس الأميركي على القراءة السياسية ولشجاعته النادرة".

ولم تعطِ الوكالة مزيداً من المعلومات حول مضمون الرسالة، فيما رفض البيت الأبيض التأكيد على الخبر. غير أن الرئاسة الكورية الجنوبية أعلنت أنها على علم بها صباح اليوم.

وتعرّضت المفاوضات الأميركية-الكورية الشمالية لنكسة بعد فشل قمة هانوي في شباط فبراير الماضي، ولكن كوريا الجنوبية ترى في التواصل الدائم، على أعلى المستويات، خطوة إيجابية قد تدفع بالمفاوضات إلى الأمام.

وكان الرئيس الأميركي قد أعلن في الحادي عشر من حزيران/يونيو أنه تلقى رسالة "رائعة" من الزعيم الكوري، وأضاف وقتئذ أنه "سيستمر على الوثوق به"، رغم عدم إحراز تقدم ملموس في مسألة نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.

وتأتي رسالة ترامب بعيد زيارة الرئيس الصيني، شي جين بينغ، إلى بيونغ يانغ. وفيما تنصاع بكين للقرارات الدولية وتطبق العقوبات الاقتصادية على كوريا الشمالية، تبقى هي الحليف الأهم لكيم جونغ أون.

ويرى مراقبون أن الصين ستستخدم ورقة لقاء جين بينغ بالرئيس الكوري الشمالي خلال قمة العشرين التي ستعقد في اليابان في نهاية الشهر الحالي، حيث سيحاول العملاق الصيني إظهار قدرة للأميركيين على التأثير على بيونغ يانغ.

ومن المرجح أن يلتقي الرئيس الأميركي بالصيني على هامش قمة العشرين.

أيضاً على يورونيوز: