عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بريطانيا تعيش يومها الأكثر سخونة وموجة الحر "الجهنمية" تلتهب في إسبانيا

محادثة
euronews_icons_loading
بريطانيا تعيش يومها الأكثر سخونة وموجة الحر "الجهنمية" تلتهب في إسبانيا
حقوق النشر  رويترز
حجم النص Aa Aa

عاشن بريطانيا السبت أكثر أيامها سخومة مع اشتداد درجات الحرارة التي سميت بموجة "جهنم" ولفحت عدداً من دول غرب أوروبا. وفر البريطانيون إلى الشواطئ هربا من دجات الحرارة المرتفعة.

ومن المتوقع ان تصل درجة الحرارة في عدد من المدن البريطانية إلى 35 درجة مئوية بحسب دائرة الأرصاد الجوية وهو أمر لم يعتده البريطانيون من قبل.

وكان رجال الإطفاء كافحوا لاحتواء حرائق الغابات بجنوب فرنسا حيث سجلت أعلى درجة في فرنسا الجمعة عند 45.9 درجة مئوية.

وقالت خدمات الطوارئ إن عشرات الحرائق أتت على نحو 600 هكتار من الأراضي في منطقة جارد ودمرت العديد من المنازل والمركبات.

أما في جنوب في إسبانيا ، فما تزال درجات الحرارة في ارتفاع لليوم الرابع على التوالي، ومن المتوقع ارتفاعها بشكل غير مسبوق وتتجاوز أكثر من 43 درجة يوم السبت، وقد توفي شخصان في جنوب إسبانيا بسبب موجة الحر الشديدة.

أما في وسط وشمال إيطاليا، تسببت الموجة الجهنمية في مقتل ثلاثة أشخاص على الأقل، بينما شهدت مستشفيات مدينة ميلان زيادة بنسبة 35 بالمائة في الزيارات لعيادات الطوارئ، حسب وسائل الإعلام المحلية.