المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الباريسيون يسترقون ساعة استجمام على ضفاف نهر السان كما لو كانوا على شاطئ البحر

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
euronews_icons_loading
الباريسيون يسترقون ساعة استجمام على ضفاف نهر السان كما لو كانوا على شاطئ البحر

على ضفة نهر السان وسط العاصمة الفرنسية باريس، توفرت جميع الشروط لأن يصبح المكان بمثابة شاطئ يستقطب المصطافين الهاربين من ارتفاع درجة الحرارة في بيوتهم.

وتم توفير 800 كرسي شاطئي و500 مظلة في المنطقة، التي ستبقى مفتوحة أمام العموم حتى الأول من شهر أيلول/سبتمبر. وكانت موجة حر ضربت أوروبا الغربية الأسبوع الماضي، تسببت في وفاة 7 أشخاص، وسجلت فرنسا وقوع أعلى درجة حرارة مرتفعة بنحو 45.9 في جنوب البلاد.

للمزيد على يورونيوز:

شاهد: نحو ألفيْ أسترالي يسبحون عراة لمواجهة البرد القارس

شاهد: برد وثلج في يوم من أيام الصيف الحارة في المكسيك