لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

إمارة موناكو أول دولة في أوروبا تدشن خدمة 5G الصينية رغم المخاوف الأمنية الأميركية

 محادثة
من "المؤتمر العالمي للموبايل 2019" الذي تستضيفه شنغهاي الصينية
من "المؤتمر العالمي للموبايل 2019" الذي تستضيفه شنغهاي الصينية -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

موناكو الإمارة الصغيرة باتت رسميا أول دولة في أوروبا تدشن شبكة الجيل الخامس للهواتف المحمولة، التي تقدم شركة هواوي الصينية خدماتها التكنولوجية.

فبعد تطور مشغلي شبكات الهاتف المحمول عن شبكات 3G و 4G البطيئة، يبدو أن الدول الأوروبية تتجه نحو الشركة الصينية العملاقة هواوي للفوز بخدماتها، فهي الرائدة في تكنولوجيا الجيل الخامس التي توفر وصولا سريعا للإنترنت وتتميز بقواعد بيانات ذات مساحات كبيرة لحفظ الملفات بجميع أنواعها و سرعة إرسالها و إستلامها.

في شهر سبتمبر، وقعت شركة "موناكو للإتصالات Monaco Telecom" المملوكة للملياردير الفرنسي "كزافييه نيل" اتفاقية مع شركة هواوي، لجعل الإمارة الصغيرة أول دولة في أوروبا تغطيها بالكامل خدمة ال5G.

وقال فريدريك جنتا، رئيس الإدارة الرقمية في موناكو، "مع خدمات الجيل الخامس نحن أمام فرصة لحياة أفضل بخدمات ذات جودة عالية في أعمالنا الرقمية".

في المقابل ترى شركة هواوي، أن بدء التشغيل في موناكو يمثل فرصة كبيرة على الرغم من صغر مساحة الأراضي المغطاة، لكن سيسمح لها بإفتتاح نافذة على باقي الدول الأوروبية، فموناكو يمكن أن تكون نموذجا يحتذى به في تجربة خدمة الجيل الخامس للهواتف الذكية.

متحدثًا لوكالة فرانس برس في أيار/مايو الماضي، دافع مارتن بيرونيت، مدير عام موناكو للإتصالات، عن قرار العمل مع الشركة الصينية.

وقال: "هناك العديد من الدول والمشغلين الذين هم بصدد الانتهاء من تركيز خدمة الجيل الخامس مع هواوي أو الذين قاموا بذلك و إنطلقوا في إستغلالها".

وبدأت، هواوي بالعمل على تحديث معدات الشبكة ونشر هوائيات متوافقة مع الجيل الخامس، ووضع التدابير الأمنية اللازمة لحماية أنظمتها.

رويترز
صورة عامة لإمارة موناكورويترز

شريك موناكو المثير للجدل

أصبحت مشاركة هواوي في تنفيذ شبكات الجيل الخامس مسألة سياسية متزايدة، بعد أن أثارت واشنطن مخاوف بشأن المخاطر الأمنية المحتملة ودفعت أقرب حلفائها إلى رفض التعامل مع الشركة الصينية.

تعتقد وكالات الاستخبارات والامن القومي الأمريكية أن شركة هواوي مدعومة من قبل الجيش الصيني وأن أجهزتها يمكن أن تزود أجهزة المخابرات في بكين بجدار خلفي في شبكات الاتصالات للدول المتنافسة.

غير أن هواوي نفت هذه المزاعم، ولم تقدم واشنطن حتى الآن أي دليل على مخاوفها.

وتقول الشركة إنها وقعت 50 عقدًا في جميع أنحاء العالم ، بما في ذلك 28 عقدًا مع شركات أوروبية.

أعلنت كوريا الجنوبية بالفعل عن تغطية كاملة لشبكات الجيل الخامس على مستوى البلاد ، بينما في أوروبا ، بدأت الدول الأصغر مثل سويسرا وفنلندا وإستونيا في نشر التقنية.

تقوم ألمانيا الآن بتوزيع الترددات على المشغلين وينبغي أن تتبعها فرنسا في الربع الأخير من العام.

في شهر مايو ، انتقلت واشنطن إلى حظر شركة هواوي من السوق الأمريكية وحظرت تصدير التكنولوجيا والمواد الأمريكية للشركة في أحدث صراع في مواجهة اقتصادية هائلة بين القوتين العظيمتين.

للمزيد على يورونيوز:

شبكة 5G صارت جاهزة في مناطق أساسية من شنغهاي والمواطن قلق من الفاتورة

ترامب وشي جين بينغ ولقاء الـ 80 دقيقة.. هدنة اقتصادية وهواوي تتنفس بعد رفع الحظر عنها

بعد هواوي.. سامسونغ وفرحة ما تمت.. انخفاض بالأرباح إلى النصف في الربع الثاني من

2019