بريطانيا: ضمانات بعدم وصول ناقلة النفط الإيرانية لسوريا لقاء تسهيل الإفراج عنها

وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت
وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت Copyright  REUTERS/Henry Nicholls
بقلم:  Euronews مع رويترز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

بريطانيا: ضمانات بعدم وصول ناقلة النفط الإيرانية لسوريا لقاء تسهيل الإفراج عنها

اعلان

قالت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان على موقعها الإلكتروني إن وزير الخارجية محمد جواد ظريف أبلغ نظيره البريطاني، جيريمي هنت، في اتصال هاتفي، اليوم، السبت، بأن إيران ستواصل تصدير نفطها في كلّ الظروف.

وقال ظريف أيضا إن على بريطانيا الإفراج سريعاً عن ناقلة النفط "غريس 1" التي احتجزتها قوات مشاة البحرية الملكية البريطانية الأسبوع الماضي قبالة ساحل منطقة جبل طارق بالبحر المتوسط، للاشتباه بانتهاكها العقوبات المفروضة على سوريا.

وكان وزير الخارجية البريطاني، جيريمي هنت، قد قال منذ ساعات إنه "أبلغ نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، بأن بريطانيا ستسهّل الإفراج عن ناقلة النفط الإيرانية المحتجزة إذا حصلت على ضمانات بأنها لن تتوجه إلى سوريا".

وأضاف كبير الدبلوماسيين البريطانيين أن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أبلغه برغبة طهران في حل قضية الناقلة وأنها لا تسعى لتصعيد الموقف مع لندن.

في السياق، دعت إيران على لسان المتحدث باسم وزارة الخارجية، عباس موسوي، بريطانيا، منذ أمس، الجمعة، للإفراج الفوري عن ناقلتها النفطية العملاقة التي احتجزها مشاة البحرية الملكية البريطانية الأسبوع الماضي.

وفي سياق المد والجذر بين لندن وطهران، قال مصدر أمني إن بريطانيا لا تنوي تخصيص مرافقة أمنية لكل سفينة تجارية بريطانية تمر بمضيق هرمز وذلك بعد تدخل سفينة حربية بريطانية لمنع ثلاث سفن إيرانية من اعتراض مسار ناقلة تابعة لشركة بي.بي منذ يومين.

وأضاف المصدر أن بريطانيا رفعت منذ الثلاثاء الفائت مستوى أمن السفن إلى الدرجة (3)، وهي أعلى درجة، وذلك بالنسبة للسفن التي ترفع علم بريطانيا في المياه الإيرانية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الخارجية الفرنسية: اعتقال الباحثة الفرنسية الإيرانية فاريبا عادلخاه في إيران

وزير الخارجية البريطاني: الهجوم الإيراني على إسرائيل فاشل ونحث إسرائيل على عدم الرد

شرطة مكافحة الإرهاب البريطانية تحقق في هجوم استهدف مذيعا تلفزيونيا إيرانيا في لندن