لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

روحاني: إذا انتهك الأمريكيون مجالنا الجوي بطائرة مسيرة مرة أخرى فسيلقون نفس الرد

 محادثة
روحاني: إذا انتهك الأمريكيون مجالنا الجوي بطائرة مسيرة مرة أخرى فسيلقون نفس الرد
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

وجه الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم الأربعاء رسالة تحذير إلى الولايات المتحدة الأمريكية قال فيها إنه إذا انتهك الأمريكيون مجال إيران الجوي بطائرة مسيرة مرة أخرى فسيلقون نفس الرد في إشارة إلى إسقاط طائرة أمريكية مسيرة الأسبوع الماضي.

وأضاف روحاني أن تقليص التزامات طهران في الاتفاق النووي مؤقت ويمكن العودة للوضع السابق إذا أوفت الأطراف الأخرى بالتزاماتها.

كذلك قال إن بلاده مستعدة للدخول في مفاوضات "عادلة" لكن ما لم تكن هذه المفاوضات تعني الاستسلام.

ولم يذكر روحاني ما هي المحادثات التي يعنيها، لكن بدا أنه يشير إلى مفاوضات محتملة مع الولايات المتحدة. وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحب العام الماضي من اتفاق نووي تاريخي أبرم عام 2015 مع إيران، لكنه قال إنه على استعداد لإجراء محادثات مع الجمهورية الإسلامية.

وأضاف "لكن في الوقت نفسه لسنا مستعدين للجلوس إلى طاولة الاستسلام تحت مسمى المفاوضات".

وقال روحاني وفقا لموقعه الرسمي "مادمت مسؤولا عن الواجبات التنفيذية للبلاد، فنحن مستعدون تماما لإجراء مفاوضات عادلة وقانونية وصادقة لحل المشكلات".

وتأتي تصريحات روحاني وسط تصاعد الأزمة الإيرانية - الأمريكية من جهة والأزمة الإيرانية - البريطانية من جهة أخرى بعد احتجاز إيران لناقلة نفط بريطانية خلال مرورها عبر المضيق.

وقال إنه إذا لم تصل المفاوضات مع باقي الموقعين على الاتفاق النووي لنتيجة فستتخذ طهران خطوة ثالثة نحو تقليص التزاماتنا في نهاية فترة الستين يوم كما شدد على أن "إيران لا تسعى لتوتر مع الدول الأوروبية".

ووصف الرئيس الإيراني احتجاز الحرس الثوري الناقلة التي ترفع علم بريطانيا بالعمل "القوي والدقيق والاحترافي"، مضيفاً أن مضيق هرمز ليس مكانا للمزاح أو التلاعب بالقواعد الدولية

وقال روحاني أنه إذا تراجعت بريطانيا عن الأفعال الخاطئة في جبل طارق فستتلقى ردا ملائما من إيران.

وأضاف أن طهران كانت وما زالت حامية مضيق باب المندب وطالب العالم بإظهار الامتنان "لأن الحرس الثوري الإيراني يحفظ أمن المضيق".

نفي بريطاني

في سياق متصل، نفى مصدر دبلوماسي بريطاني إرسال أي ممثلين إلى إيران كوسطاء، وذلك بعدما ذكر الموقع الإلكتروني لوكالة تسنيم للأنباء أن وسيطا أُرسل لبحث تحرير ناقلة ترفع علم بريطانيا تحتجزها الجمهورية الإسلامية.

وأضاف المصدر "لسنا على علم بإرسال أي ممثلين كوسطاء إلى إيران".

وتصاعد التوتر بين إيران وبريطانيا منذ احتجزت طهران الناقلة ستينا إمبيرو وقالت إنها اصطدمت بقارب بصيد.

إقرأ أيضاً:

أبرز ردود الأفعال العالمية على تسمية جونسون رئيساً للوزراء في بريطانيا

قصف إسرائيلي لمنطقة استراتيجية جنوب سوريا