لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

كوريا الشمالية تطلق صاروخين في البحر وشكوك حول مصير المحادثات النووية

 محادثة
صورة لرويترز من وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية
صورة لرويترز من وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية -
حقوق النشر
صورة لرويترز من وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أطلقت كوريا الشمالية صاروخين قصيري المدى من ساحلها الشرقي في أول تجربة صاروخية منذ أن اتفق الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب على استئناف محادثات نزع السلاح النووي.

وقال مسؤول بوزارة الدفاع في كوريا الجنوبية إن الصاروخين اللذين أطلقا من منطقة قرب ونسان قطعا نحو 430 كيلومترا ووصلا إلى ارتفاع 50 كيلومترا قبل أن يسقطا في بحر الشرق.

كما صرحت وكالة كيودو اليابانية للأنباء، إن الصاروخين لم يصلا إلى المنطقة الاقتصادية‭‭ ‬‬الحصرية لليابان ولم يكن لهما أي تأثير على الأمن القومي للبلاد.

ومن المتوقع أن يلقي إطلاق الصاروخين الباليستيين بظلال جديدة من الشك حول الجهود الرامية لاستئناف محادثات نزع السلاح النووي بعد اللقاء الذي جمع بين ترامب وكيم في المنطقة منزوعة السلاح بين الكوريتين في نهاية حزيران.

هذا وقد تعهدت الولايات المتحدة وكوريا الشمالية بعقد جولات جديدة من المحادثات التي تجرى على مستوى مجموعات العمل قريبا ولكن كوريا الشمالية انتقدت بعد ذلك بشدة المناورات العسكرية المشتركة القادمة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.

وقال مسؤول كبير بالإدارة الأمريكية "نحن على علم بأنباء إطلاق مقذوف قصير المدى من كوريا الشمالية. ليس لدينا أي تعليق إضافي".

وقال هاري كازيانيس من مركز ناشونال إنترست للأبحاث بواشنطن "من الواضح أن كوريا الشمالية منزعجة من أن الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية تجريان مناورات عسكرية مشتركة". وأضاف "يجب ألا تصدمنا هذه الخطوة وفي حقيقة الأمر كان علينا توقع ذلك".

هذا وقد انتقدت وزارة الخارجية الكورية الشمالية أسلوب واشنطن بالتراجع الأحادي الجانب عن تعهداتها" خصوصا فيما يتعلق بإجراء تدريبات عسكرية مع كوريا الجنوبية مما قد يقود بيونجيانج بإعادة النظر بخصوص إتفاق وقف تجارب الأسلحة النووية والصواريخ الباليستية العابرة للقارات. وتعثرت محادثات نزع السلاح النووي بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة بعد انهيار القمة الثانية التي عقدت بين ترامب وكيم في فيتنام في شباط.

جدير بالذكر، بأن كوريا الشمالية كانت قد أجرت تجارب بإطلاق صواريخ قصيرة المدى. وقد أشرف كيم على أول إطلاق لسلاح جديد، لم يسبق اختباره، وهو صاروخ صغير وسريع يعتقد الخبراء أنه سيكون من الأفضل إخفاؤه وإطلاقه والمناورة به في القتال.

للمزيد على يورونيوز:

رغم التوتر كيم وترامب يتبادلان الرسائل "الممتازة"

هجوم كوري شمالي على جو بايدن بسبب انتقاد الزعيم

ترامب: تجارب كوريا الشمالية الصاروخية "أشياء عادية جدا"