لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الشرطة النرويجية تحقق في الهجوم على مسجد أوسلو كعمل إرهابي محتمل

 محادثة
الشرطة النرويجية تحقق في الهجوم على مسجد أوسلو كعمل إرهابي محتمل
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قالت الشرطة النرويجية اليوم الأحد إنها تحقق في الهجوم على مسجد في العاصمة أوسلو على انه حادث إرهابي محتمل.

وقالت الشرطة في ساعة متأخرة من مساء السبت إن الرجل الذي يشتبه بإطلاقه النار داخل مسجد ربما يكون قد قتل إحدى قريباته قبل شنه هذا الهجوم.

وقال رينيه شولد مساعد قائد الشرطة في مؤتمر صحفي "تم العثور على شابة ميتة في عنوان المشتبه به". وأضاف أنه يُشتبه بأن هذا الرجل هو من قتل هذه الشابة.

وكانت الشرطة قد ذكرت في وقت سابق أنه تم اعتقال "شاب أبيض" عقب تعرض مركز النور الإسلامي قرب العاصمة أوسلو لهجوم مسلح. وأضافت أن المصلين تغلبوا على المسلح وأوقفوا إطلاق النار.

وقالت الشرطة إن رجلا مسنا أصيب بجروح طفيفة في الهجوم ولكن من السابق لأوانه تحديد ما إذا كانت جروحه نجمت عن إصابته بالرصاص أو نجمت عن محاولة السيطرة على المسلح.

وذكر بيان مبدئي أن شخصا واحدا أصيب في الهجوم.وقالت الشرطة إن المهاجم قام بهذا العمل بمفرده على ما يبدو.وقال شولد لرويترز عن المهاجم " عمره 20 عاما تقريبا وهو مواطن نرويجي من المنطقة".

إقرأ أيضاً:

شاهد: الأمن الروسي يداهم مكتب معارضة سياسية ويلقي القبض عليها

الإمارات قلقة من استمرار المواجهات المسلحة في عدن وتدعو إلى التركيز في مواجهة الحوثيين

شاهد: أكثر من مليوني حاج يتدفقون على صعيد عرفات في ركن الحج الأعظم والشعيرة الكبرى

وقال عرفان مشتاق مدير المركز الإسلامي لقناة تو التلفزيونية "كان الرجل يحمل سلاحين يشبهان بنادق الصيد ومسدسا. اقتحم الباب الزجاجي وأطلق أعيرة".

وأضاف مشتاق أن المصلين تمكنوا من السيطرة على المهاجم الذي كان يرتدي سترة واقية وخوذة قبل أن تصل الشرطة.

وقال وحيد أحمد المتحدث باسم المسجد لرويترز إن ثلاثة أشخاص فقط كانوا موجودين في المسجد وقت الهجوم يرتبون لصلاة عيد الأضحى التي من المتوقع أن يحضرها ما يصل إلى ألف شخص.

وكان هذا المسجد قد عزز إجراءات الأمن في وقت سابق من العام الحالي بعد المذبحة التي ارتكبها متطرف أبيض داخل مسجدين في نيوزيلندا وراح ضحيتها أكثر من 50 شخصا.