لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

بولتون: واشنطن ستدعم بـ"حماس" خيار بريطانيا بالخروج من الاتحاد بدون اتفاقية

 محادثة
مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون
مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أبلغ مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون، المسؤولين البريطانيين اليوم، الإثنين، بأن واشنطن ستدعم بـ"حماس" خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاقية في حال ارتأت حكومة لندن أن ذلك هو الخيار المناسب لها.

غير أن بولتون قال للصحفيين أيضاً خلال رحلة قام بها إلى لندن، حيث التقى في وقت سابق بمسؤولين كبار من مكتب رئيس الوزراء بوريس جونسون، أن ترامب "يريد أن يرى خروجاً بريطانياً ناجحاً من الاتحاد الأوروبي في الحادي والثلاثين من تشرين الأول/أكتوبر".

وأضاف بولتون أن البيت الأبيض والإدارة الأميركية يردان أن يساعدا في "بريكست" وأنهما جاهزان للتقدم سريعاً في رسم اتفاقية تجارية بين الولايات المتحدة وبريطانيا.

وبينما تستعد المملكة المتحدة لمغادرة الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر تشرين الأول، في أكبر تحول سياسي منذ الحرب العالمية الثانية يطرأ على الاتحاد الأوروبي، يتوقع كثير من الدبلوماسيين أن تصبح لندن أكثر اعتماداً على الولايات المتحدة.

ويسعى بولتون، الذي يزور لندن لمدة يومين لإجراء محادثات مع المسؤولين البريطانيين، لتحسين العلاقات مع رئيس الوزراء بوريس جونسون بعد توتر في بعض الأحيان بين ترامب ورئيسة الوزراء السابقة تيريزا ماي.

والرسالة الرئيسية التي يحملها بولتون هي أن الولايات المتحدة ستساعد في تخفيف آثار خروج بريطانيا من الاتحاد من خلال اتفاقية للتجارة الحرة يجري التفاوض بشأنها بين الممثل التجاري الأمريكي روبرت لايتيزر ونظيرته البريطانية ليز تروس.

ويعتزم بولتون خلال اجتماعاته مع المسؤولين البريطانيين أن يحثهم على توأمة السياسة البريطانية بشأن إيران بصورة أكبر مع سياسات واشنطن التي تتخذ نهجا متشددا حيال طهران.

للمزيد على يورونيوز:

وزير خارجية إيران يتهم أمريكا بتحويل الخليج إلى "كبريت مشتعل"

رئيس وزراء بريطانيا يحث النواب على دعم "بريكست"

ظريف: أمريكا في عزلة وفشلت في تشكيل تحالف بالخليج وتريد حرمان إيران من حقوقها