لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

فرنسا ستمنع عملة فيسبوك "ليبرا" في أوروبا حفاظاً على السيادة النقدية

 محادثة
فرنسا ستمنع عملة فيسبوك "ليبرا" في أوروبا حفاظاً على السيادة النقدية
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

ما زالت خطط إطلاق فيسبوك لعملته الرقمية ليبرا تتعثر وتواجه العوائق واحداً تلو الآخر.

أحدث المشاكل هو إعلان فرنسا أنها ستمنع تطوير العملة الرقمية في أوروبا لتهديدها السيادة النقدية للحكومات وقال وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير إن ليبرا تشكل أخطاراً مالية واحتمال سوء استغلالها وارد.

أيضاً فيما اعتبر انتكاسة أخرى للمشروع هذا الأسبوع قالت سويسرا، التي من المتوقع أن تكون مقر المنظمة غير الربحية التي ستدير المعاملات، إن نظام المدفوعات المقترح قد يواجه قواعد صارمة تطبق عادة على البنوك، إضافة إلى قوانين صارمة لمكافحة غسيل الأموال.

ويواجه مشروع ليبرا منذ الإعلان عنه منتصف العام معارضة وتشكيكاً كبيرين، حيث حذرت مجموعة السبع في حينها إنها لن تسمح للعملة بالتبلور حتى تتم معالجة جميع المخاوف التنظيمية، مؤكدة على الحاجة لمناقشة مطولة حول المشروع أولاً، في حين يدرس الكونغرس الأمريكي التأثير المحتمل لليبرا. وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن أنه "ليس معجباً" بالعملة.

ولم يعلن وزير الاقتصاد الفرنسي كيف ستقوم فرنسا عملياً بمنع العملة في الدول الـ28 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، إلا أنه قال: " تمثل ليبرا أيضًا خطرًا يتعلق بالنظام منذ اللحظة التي ستحظى فيها بملياري مستخدم، حيث أن أي انهيار في أداء هذه العملة وفي إدارة احتياطياتها، يمكن أن يؤدي إلى حدوث خلل مالي كبير... في هذه الظروف، لا يمكننا السماح بتطوير ليبرا على الأرض الأوروبية".

ويتوقع أن تطلق العملة الإلكترونية العام المقبل.

للمزيد على يورونيوز:

شركة فيسبوك تعلن عن استعدادها لإطلاق عملتها الرقمية الخاصة "ليبرا"

استهلاك بيتكوين للطاقة الكهربائية يفوق استهلاك سويسرا

بتكوين تواصل خسائرها بعد مطالبات لفيسبوك بتعليق مشروع ليبرا