مقتل شخصين إثر صدامات بين محتجين وقوات الأمن في غرب الجزائر

ضباط الشرطة في مواجهة المتظاهرين في الجزائر العاصمة، الجزائر في 17 سبتمبر 2019
ضباط الشرطة في مواجهة المتظاهرين في الجزائر العاصمة، الجزائر في 17 سبتمبر 2019 Copyright رويترز
بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

قتل شخصان في صدامات وقعت ليلاً بين محتجين وقوات أمنية في منطقة غليزان الواقعة على بعد نحو 300 كيلومتر غرب الجزائر العاصمة، وفق ما ذكر بيان صادر عن النيابة الخميس.

اعلان

قتل شخصان في صدامات وقعت ليلاً بين محتجين وقوات أمنية في منطقة غليزان الواقعة على بعد نحو 300 كيلومتر غرب الجزائر العاصمة، وفق ما ذكر بيان صادر عن النيابة الخميس.

واندلعت الصدامات إثر وفاة مراهق في حادث مرور مع سيارة للشرطة ، وفق وكيل الجمهورية لدى محكمة وادي ارهيو القريبة من غليزان.

وقام سكان غاضبون إثر ذلك بقطع طرقات بالحجارة وإشعال إطارات مطاطية. وأصيب شخصان اثر تدخل الشرطة ما أدى إلى وفاتهما لاحقا، وفق المصدر نفسه.

وأشار بيان وكيل الجمهورية إلى أنّ المراهق يبلغ من العمر 15 عاماً، وقتل إثر اصطدام سيارة تابعة للشرطة بدراجته النارية. وأدى هذا الحادث أيضاً إلى "إصابة من يرافقه بجروح بالغة"، ويبلغ من العمر 24 عاماً.

ولفت أيضاً إلى أنّ المحتجين الذين "خرّبوا المرافق العمومية"، حاولوا "اقتحام مقر أمن" الدائرة بهدف "القبض على موظف الشرطة المتسبب بحادث المرور".

من جهتها، أعلنت وزارة الداخلية، في بيان، إيفاد لجنة تحقيق من قبل المديرية العامة للأمن الوطني بغية التقصي "حول الظروف وملابسات الحادث إلى جانب تحديد المسؤوليات".

إقرأ أيضاً على يورونيوز:

رئيس الأركان الجزائري يعطي تعليمات بمنع الحافلات والعربات من نقل متظاهرين الى العاصمة

الحبس المؤقت للمعارض الجزائري كريم طابو بتهمة "إضعاف معنويات الجيش"

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

وزير العدل الجزائري يقدم مشروع قانون للإشراف المستقل على الانتخابات

فيديو: جزائري يحاول إضرام النار في نفسه خلال مظاهرات الجمعة

"للصبر حدود".. الرئيس الجزائري يحذر دولة "شقيقة" دون أن يُسمِّها وأصابع الاتهام تشير إلى الإمارات