عاجل

البيت الأبيض يلغي الاشتراك في صحيفتي نيويورك تايمز و واشنطن بوست

 محادثة
البيت الأبيض يلغي الاشتراك في صحيفتي نيويورك تايمز و واشنطن بوست
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعلن البيت الأبيض وقف تجديد اشتراكه في صحفيتي "نيويورك تايمز" و"واشنطن بوست" إذ يبدو أنهما لا تروقان للرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض ستيفاني غريشام لفرانس برس "لم نجدد اشتراكنا (بالصحيفتين). هذا صحيح. سيوفر ذلك الكثير على دافعي الضرائب".

وقال ترامب الإثنين لشبكة "فوكس نيوز" التي يشاهدها يومياً ويعتمد على تغطيتها التي تعد مؤيدة له بمعظمها إنه لا يريد الحصول على الصحفيتين واصفاً إياهما بـ"الزائفتين".

بدورها، قالت غريشام لصحيفة "وول ستريت جورنال" إن البيت الأبيض يخطط للطلب من جميع الوكالات الفدرالية إلغاء اشتراكاتها في الصحيفتين.

وقال رئيس رابطة مراسلي البيت الأبيض جوناثان كارل لـ"وول ستريت جورنال" "لا شك لدي بأن المراسلين الذين يعملون بجد في (نيويورك تايمز) و(واشنطن بوست) سيواصلون عملهم الصحافي عالي الجودة بغض النظر عن إقرار الرئيس بأنه يقرأهما أم لا".

وأضاف أن "التظاهر بتجاهل عمل الصحافة الحرة لن يجعل الأخبار تختفي أو يوقف الصحافيين عن إيصال المعلومات لعامة الناس ومحاسبة من هم في السلطة".

ورغم أن "نيويورك تايمز" و"واشنطن بوست" لا تعتبران الأكبر لجهة عدد النسخ الموزعة، إلا أن تأثيرهما كبير للغاية على السياسة الوطنية وخاصة في ما يتعلق بتغطية أخبار البيت الأبيض.

للمزيد على يورونيوز:

ترامب يعلن رفع العقوبات عن تركيا بعد توقف عمليتها العسكرية في سوريا

ماذا قال الدبلوماسي الأمريكي تايلور للكونغرس بشأن تحقيق "عزل ترامب"؟

ترامب: السعودية دفعت 100% من تكاليف قواتنا لحمايتها في عملية تفاوض لم تستغرق دقيقة

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox