عاجل
This content is not available in your region

أوروبا تتفق على تطوير المزيد من الأسلحة بشكل مستقل عن الولايات المتحدة

محادثة
euronews_icons_loading
أوروبا تتفق على تطوير المزيد من الأسلحة بشكل مستقل عن الولايات المتحدة
حقوق النشر
رويترز
حجم النص Aa Aa

منحت حكومات الاتحاد الأوروبي الضوء الأخضر الثلاثاء لـ 13 مشروعًا دفاعيًا جديدًا في خطوة تهدف لتطوير المزيد من الأسلحة بشكل مستقل عن الولايات المتحدة. وبموجب الخطط التي وافق عليها وزراء دفاع الاتحاد الأوروبي في بروكسل، سيبدأ العمل على سفينة دورية جديدة وسلاح تشويش إلكتروني للطائرات وتكنولوجيات خاصة بتعقب الصواريخ الباليستية.

واستغرق التفاوض حول هذه المشاريع عدة أشهر قبل الموافقة عليها، لكن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أكد على الرغبة في تعاون أعمق في مجال الدفاع بين أعضاء الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي عندما قال إن حلف الناتو الذي تقوده الولايات المتحدة دخل مرحلة "موت سريري".

من جهتها أعلنت رئيسة السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني أنه يتم العمل حاليا على 47 مشروعًا دفاعيًا مشتركًا للاتحاد الأوروبي بعد توقيع اتفاقية بين فرنسا وألمانيا و23 حكومة أخرى في الاتحاد الأوروبي في أواخر العام 2017 لتمويل وتطوير ونشر القوات المسلحة بعد قرار بريطانيا ترك الكتلة.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

وأدى تشكيك الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأهمية الحلف إلى زخم كبير في جهود تطوير الدفاعات الأوروبية بعيدا عن الولايات المتحدة الأمريكية.

وعلى الرغم من وجود 22 دولة من دول الاتحاد الأوروبي في منظمة حلف شمال الأطلسي، إلا أن الاتحاد يأمل في إنشاء صندوق لتمويل الأسلحة بقيمة عدة مليارات من اليورو بداية من العام 2021 للسماح للدول بالعمل سويًا على تصميم وبناء دبابات وسفن وتكنولوجيات دفاعية جديدة.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox