عاجل

تجمع العشرات من نشطاء الحركة العالمية "إكستينكشن ريبيليون" (تمرد ضد الانقراض) خارج دار الأوبرا في سيدني اليوم الأحد للاحتجاج ضد تغير المناخ. وشكل المتظاهرون، الذين ارتدى بعضهم ملابس حمراء وطلوا ووجوههم باللون الأبيض، جوقا وغنوا بينما كانت الحشود تنظر إليهم.

واجتاحت حرائق غابات سيدني يوم الثلاثاء الماضي، وشكلت ضبابا كثيفا للغاية في بعض المناطق، كان 11 ضعف المستوى الذي يعتبر خطرا. وتعد أستراليا أكثر القارات جفافا في العالم بعد القارة القطبية الجنوبية، ويقول علماء إن هذا يجعل الأستراليين معرضين بشكل خاص للأحوال الجوية القاسية المرتبطة بتغير المناخ. وحتى الآن، يسير العالم في طريقه نحو ارتفاع من 3 إلى 4 درجات مئوية، مع عواقب وخيمة محتملة لعدة بلدان.

No Comment المزيد من

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox