عاجل
This content is not available in your region

العثور على أكبر حطام سفينة من العهد الروماني شرقي المتوسط

محادثة
جرار من القرن 5 ق م، في قاع البحر على الساحل اليوناني. صورة من الأرشيف - نيسان/إبريل 2019
جرار من القرن 5 ق م، في قاع البحر على الساحل اليوناني. صورة من الأرشيف - نيسان/إبريل 2019   -  
حقوق النشر
إلينا بيكاتوروس/أسوشيتد برس - Elena Becatoros
حجم النص Aa Aa

اكتشف علماء آثار أكبر حطام سفينة وحمولتها في قاع البحر بالقرب من ساحل جزيرة سيفالونيا اليونانية شرقي المتوسط، وفق ما جاء في موقع مجلة علوم الآثار (جورنال أوف أركيولودجيكال ساينس) . واكتشف العلماء مع الحطام حوالي ستة آلاف جرة من الفخار، التي كان يستعملها الرومان قديما، في حالة جيدة.

ويفترض العلماء أن غرق السفينة جرى بين قرن قبل الميلاد، والقرن الأول للميلاد. وتم اكتشاف هذه الجرار بفضل تقنية الرنين الصوتي، التي مكنت العلماء من ملاحظة هيكل من حول الجرار له شكل سفينة. ويصعب على العلماء غالبا اكتشاف حطام سفن رومانية، بسبب ولوجها في قعر البحر مثل هذه السفينة.

وبحسب العلماء العشرة الذين قادوا عملية البحث، فإن السفينة التي عثر عليها يبلغ طولها 35 مترا، بينما يبلغ سفن تلك الحقبة عادة حوالي 15 مترا. ويكتسي هذا الاكتشاف أهمية، لأنه يمكن أن يكشف عن معلومات تاريخية ثمينة.

ويقول العلماء إن دراسة معمقة لحطام السفينة يمكن أن يدل المؤرخين، على الطرق البحرية والتجارة وبناء السفن التي كان يعتمدها الرومان. وقد نقل علماء الآثار معهم عددا من الجرار، لمعرفة إذا كان بداخلها خمر أو زيت زيتون، أو جوز أو قمح أو شعير، وذلك باستعمال الحمض النووي.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox