عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

سائحة صينية تخرب مزارا دينيا مسيحيا في ليتوانيا.. والسبب؟ هونغ كونغ

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
صلبان وتماثيل دينية في الموقع السياحي الديني تل الصلبان بشمال ليتوانيا-17 يولويو تموز 2019
صلبان وتماثيل دينية في الموقع السياحي الديني تل الصلبان بشمال ليتوانيا-17 يولويو تموز 2019   -   حقوق النشر  AP   -   Mindaugas Kulbis
حجم النص Aa Aa

قام سائحة صينية بتخريب مزار ديني في ليتوانيا مزيلة منه صليباً خشبياً، إذ كتبت عليه عبارة "المجد لهونغ كونغ".

وفي مقطع فيديو تم نشره على مواقع التواصل الاجتماعي في نوفمبر/تشرين الثاني، قامت سائحة بإزالة الصليب مما يعرف باسم "تل الصلبان"، الذي يضم عشرات الآلاف من التذكارات الدينية التي يتركها الزوار والحجاج، من ثم رمته بعيداً.

وبعد رميها الصليب قالت السائحة: "فعلنا شيئاً جيداً اليوم. وطننا عظيم".

كما عرضت صورة أخرى منشورة على مواقع التواصل الاجتماعي رسومات وكتابات على صليب آخر، في وقت لاحق من شهر نوفمبر، يقول صاحبها "نأمل أن ترقد الصراصير قريبا بسلام... نأمل أن تعود هونغ كونغ إلى السلام".

وقال ليناس لينكفيسيوس، وزيرالخارجية الليتواني على حسابه في موقع تويتر: "كان الحادث عملاً مخزياً، هذا التخريب قيد التحقيق من قبل السلطات الليتوانية ومثل هذا السلوك لا يمكن التسامح معه".

بدأت الشرطة تحقيقًا في كلا الحادثتين في هذا الموقع السياحي الديني في شمال ليتوانيا، والذي يعد مزارا للحجاج منذ قرون.