عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

القضاء اللبناني سيستدعي غصن بعد صدور مذكرة الإنتربول

محادثة
euronews_icons_loading
القضاء اللبناني سيستدعي غصن بعد صدور مذكرة الإنتربول
حقوق النشر  AP
حجم النص Aa Aa

قال مصدر قضائي لبناني لوكالة فرانس برس الجمعة إن النيابة العامة التمييزية "ستستدعي" قطب صناعة السيارات كارلوس غصن الأسبوع المقبل للاستماع إليه، غداه تسلمها "الشارة الحمراء" من الإنتربول، بعد فراره من اليابان.

ووصل غصن، الرئيس السابق لتحالف رينو نيسان ميتشوبيشي الإثنين إلى بيروت بصورة مفاجئة، بعد فراره من طوكيو حيث كان قيد الإقامة الجبرية وينتظر بدء محاكمته بتهم تتعلق بمخالفات مالية وتهرّب ضريبي. وتجري كل من اليابان وتركيا تحقيقات لمعرفة كيفية مغادرته طوكيو رغم القيود المشددة عليه.

وأوضح مصدر قضائي لبناني لفرانس برس أنه "سيتم استدعاء غصن الثلاثاء أو الأربعاء للاستماع إليه في النيابة العامة التمييزية، بعد تسلّمها النشرة الحمراء التي تتضمن مذكرة توقيف صادرة بحقه استناداً إلى الجرائم التي يتهمه القضاء الياباني بارتكابها".

وأشار إلى أن القضاء "ملزم باتخاذ هذا الإجراء والاستماع إلى غصن، لكن لديه صلاحية استنسابية في توقيفه أو تركه".

شركة تركية: اثنتان من طائراتنا استخدمتا بطريقة غير قانونية "لتهريب غصن"

قالت شركة تركية خاصة للطيران اليوم، الجمعة، إن اثنتين من طائراتها الخاصة، استخدمتا بطريقة غير قانونية في عملية "هروب" رجل الأعمال اللبناني الأصل، كارلوس غصن من طوكيو إلى بيروت.

وأضافت شركة "إم إن جي" في بيان نشرت وكالة فرانس برس نسخة منه أنها "تقدمت بشكوى" إلى القضاء المختص. وجاء في البيان أن أحد الموظفين في الشركة، وقد طلبته الشرطة التركية للتحقيق "زور أوراقاً".

غصن: دبرت خروجي وحدي

وكان الرئيس السابق لمجموعة رينو-نيسان كارلوس غصن أعلن أمس الخميس أنه دبر "وحده" خروجه من اليابان حيث هو ملاحق في جرائم مالية، إلى لبنان، نافيا أي ضلوع لعائلته.

وقال غصن في بيان مقتضب تلقته وكالة فرانس برس، إن "المزاعم الواردة في وسائل الإعلام بأن زوجتي كارول وأفراداً آخرين من عائلتي لعبوا دورا في رحيلي من اليابان خاطئة وكاذبة".

وأضاف "أنا وحدي دبرت مغادرتي. عائلتي لم تلعب أي دور".

وصل رجل الأعمال اللبناني الفرنسي البرازيلي إلى لبنان يوم الإثنين لكن مقر إقامته يبقى مجهولاً. ولم تتضح ظروف رحيله المفاجئ من اليابان حيث كان في الإقامة الجبرية ويحظر عليه مغادرة البلاد في انتظار محاكمته.

وعلى الإثر، جرت عمليات دهم في طوكيو وأوقف سبعة أشخاص في تركيا للاشتباه بأنهم ساعدوا غصن الذي وصل إلى لبنان قادما من إسطنبول. وقال مصدر في الرئاسة اللبنانية، إن غصن دخل البلاد قادما من تركيا حاملاً جواز سفر فرنسيا وبطاقة هويته اللبنانية.

ويشتبه بأن غصن استقل في فراره طائرة خاصة أقلعت من مطار كنساي بغرب اليابان.