Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

كندا ستنقل قسما من قواتها في العراق الى الكويت

كندا ستنقل قسما من قواتها في العراق الى الكويت
Copyright أ ف ب
Copyright أ ف ب
بقلم:  Euronews
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

كندا ستنقل قسما من قواتها في العراق الى الكويت

اعلان

أعلنت كندا الثلاثاء أنّها قرّرت تعليق عملياتها العسكرية في العراق ونقل قسم من نحو 500 من جنودها المنتشرين في بلاد الرافدين إلى الكويت على خلفية التوتر الذي تشهده المنطقة.

وقال رئيس هيئة الأركان الكندية الجنرال جوناثان فانس في رسالة إلى أسر العسكريين "في الأيام المقبلة، سيغادر هؤلاء الجنود موقتاً العراق الى الكويت بفضل جهود التخطيط من جانب التحالف وحلف شمال الاطلسي. اننا نتخذ هذه الاجراءات لضمان سلامة وامن جنودنا".

وعزا هذه "الاستراحة العملانية" للقوات الكندية الى الوضع "المعقد" في العراق بعد اغتيال الجنرال الايراني قاسم سليماني في ضربة جوية اميركية في بغداد الجمعة.

وتنشر كندا نحو 800 عسكري في المنطقة بينهم 500 في العراق يشاركون في مهمة التدريب التي يقوم بها حلف شمال الاطلسي بقيادة الميجور جنرال الكندية جيني كارينيان.

ويشارك جنود كنديون أيضاً في إطار التحالف الدولي ضدّ تنظيم الدولة الإسلامية بقيادة الولايات المتحدة.

ولم يحدّد الجنرال فانس ولا وزارة الدفاع الكندية عدد الجنود الذين سينقلون الى الكويت.

وأعلن حلف الاطلسي ودول عدة بينها المانيا ورومانيا، الثلاثاء سحب قسم من جنودهم المنتشرين في العراق، في حين أكدت فرنسا أنها "لا تعتزم" راهنا سحب أي عسكريين من هذا البلد.

والثلاثاء بحث رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو الأوضاع في العراق مع كل من المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، وقد جرى التوافق على "احتواء تصعيد" التوترات في المنطقة.

وكان ترودو بحث الإثنين الأوضاع مع الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ.

وجاء في بيان لرئاسة الوزراء الكندية أن الرجلين شددا على "أهمية خفض منسوب التوترات كما ودعم أمن واستقرار العراق والمنطقة، ومواصلة التصدي لتنظيم الدولة الإسلامية".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

صندوق النقد الدولي يحض الكويت على تطبيق حزمة إصلاحات وفرض ضرائب

كندا: العالم "لن يهدأ" قبل الحصول على أجوبة بشأن الطائرة الأوكرانية التي أُسقطت في إيران

الصدر: الأزمة "انطوت" وأدعو الفصائل المسلحة إلى عدم تنفيذ هجمات