عاجل
This content is not available in your region

30 يورو بدل 430.. خطأ متجر فرنسي يكلفه استدعاء الشرطة "لطرد" الزبائن

محادثة
محلات جيان كازينو
محلات جيان كازينو   -  
حقوق النشر
أ ف ب
حجم النص Aa Aa

عرض أحد المراكز التجارية التابعة لشركة "جيان كازينو" بالقرب من مدينة مونبولييه في فرنسا أجهزة تلفزيون من طراز "فيبلبس 55 إنش (بوصة) بسعر 30.99 يورو بدلاً من 430 يورو.

تم تسعير المنتج عن طريق الخطأ طبعاً غير أن الزبائن الذين توافدوا بالعشرات إلى المتجر، أصرّوا على اقتناء الجهاز بالمبلغ الخاطئ (المعروض) رافضين مغادرة المتجر من دونه، ما تطلب استدعاء الشرطة.

تدخل عناصر الشرطة مساء أمس الأربعاء جاء بناءا على طلب إدارة محل "كازينو هايبر ماركت" في أوديسيوم بمدينة مونبلييه بعد أن قام عشرات العملاء بإغلاق صناديق الدفع ورفضوا الخروج من المحل رغم تأخر الوقت.

جميع الزبائن الذين حضروا إلى المتجر كانوا يصرون على شراء جهاز تلفزيون فيليبس مقابل 30.99 يورو، خصوصاً وأن هذه الواقعة صادفت اليوم الأول من التخفيضات الكبرى في فرنسا.

وكان الزبائن يعتقدون أن سعر الشاشة بلغ 30 يورو فعلاً.

وبالرغم من التوضيحات التي قدمتها إدراة المحل حول الخطأ الذي وقع خلال عملية وضع لافتات الأسعار إلا أن الزبائن تمسكوا بموقفهم. إضافة إلى ذلك، انتشر خبر بيع التلفزيون الذي يبلغ عرضه 140 سنتيمتراً في المدينة كالبرق.

وإدراكاً منها للمشكلة، ووفقاً لما ذكرته صحيفة متروبوليتان، أصدرت الإدارة تعليمات إلى البائعين لشرح المشكلة وطلب السعر العادي من الزبائن. غير أن أولئك لم يكونوا مستعدين للتخلي عن هذا "الكنز".

ولجأ البعض منهم لاستخدام القانون من خلال الاستشهاد بقانون حماية المستهلك، الذي يوضح أنه على العملاء دفع الأسعار المنشورة على المنتج حتى لو حددت بشكل خاطئ.

وواجهت الشرطة صعوبات كبيرة لإقناع الزبائن بمغادرة المتجر.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox