عاجل
This content is not available in your region

الحكومة الفنلندية تخطط لمنح الرجال ستة أشهر من إجازات الأبوة أسوة بالنساء

محادثة
رئيسة الوزراء الفنلندية سانا مارين
رئيسة الوزراء الفنلندية سانا مارين   -  
حقوق النشر
أ ب
حجم النص Aa Aa

أعلنت الحكومة الفنلندية عن خططها لمنح الرجال إجازات على غرار إجازات الأمومة وذلك في إطار مساعيها للمساواة بين الجنسين ودفع الآباء لقضاء المزيد من الوقت مع أطفالهم.

وبذلك ستصل تلك الإجازات "الأبوة" المدفوعة إلى مجموع 14 شهراً تقسم بالتوازي بمعدل 164 يوماً (6.6 شهر) لكل من الأم والأب.

وينص قانون الإجازات الوالدية الحالي في فنلندا على منح الأم إجازة مدفوعة لمدة 4.2 شهر بينما يُمنح الآباء 2.2 شهر حتى يصل طفلهما إلى سن سنتين بالإضافة إلى ستة أشهر يمكن للأبوين مشاركتها.

إلا أن المسؤولين لاحظوا استفادة أب واحد من بين كل أربعة آباء من هذا النظام مما استوجب تركيز الحكومة على تخصيص إجازة والدية للآباء فقط.

وقالت أينو-كايسا بيكونين، وزيرة الصحة الفنلندية: "لقد بدأ تغيير راديكالي لنظام المنافع الأسرية" بهدف تعزيز علاقة الوالدين بأطفالهم منذ مولدهم.

وسيسمح القانون الجديد بنقل 69 يوماً فقط من الإجازات الوالدية المدفوعة من أحد الوالدين للآخر كما سيستفيد الآباء أو الأمهات العزاب من إجازة 14 شهراً مدفوعة دون تقسيم.

وكانت رئيسة الوزراء الفنلندية المنتخبة حديثاً سانا مارين قد قالت سابقاً إن بلادها ما زالت لديها طريق طويل من أجل الوصول للمساواة الكاملة بين الجنسين.

أ ف ب
وزيرات في حكومة فنلندا بينهن رئيس الوزراء سانا مارينأ ف ب

وقالت الحكومة إن نظام الإجازات الوالدية الجديد سيكلف خزانتها 100 مليون يورو.

ويسعى الاتحاد الأوروبي للضغط على دول الأعضاء من أجل تخصيص ما لا يقل عن أربعة أشهر من الإجازات "الوالدية" لكل من الأم والأب في فترة أقصاها ثلاث سنوات وذلك من أجل توفير بيئة مناسبة لتربية الأطفال وسط ذويهم.

وتحكم فنلندا منذ ديسمبر – كانون الأول الماضي حكومة ائتلافية من خمسة أحزاب ترأسهم جميعاً نساء.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox