عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

العملة الرقمية تدخل أسواق السويد عبر بنكها المركزي

محادثة
العملة الرقمية تدخل أسواق السويد عبر بنكها المركزي
حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

أعلن البنك المركزي السويدي عن إطلاق برنامج اختبار لعملة "الكرونة الإلكترونية"، لمدة عام، وتستخدم خلالها تقنية دفتر الأستاذ الموزع، المستوحاة من الضوابط التي تدير سوق العملات المشفّرة.

والعملات الإلكترونية تعدّ عملات افتراضية يتم تداولها من خلال الشبكة العنكبوتية، ومن أكثر العملات الرقمية شيوعاً هي البيتكوين، التي تتميز بسرعة التحويل وانخفاض تكلفته وحفظ الخصوصية، إضافة إلى أنها لا مركزية.

ولفت البنك السويدي في بيان أصدره، يوم أمس الأربعاء، إلى أنه في حال تم اعتماد التداول بالكرونة الإلكترونية، فإنها ستستخدم في الأنشطة المصرفية اليومية، مثل المدفوعات، الودائع، والسحب، وغيرها من المعاملات المالية التي تتم عبر محفظة إلكترونية، كالهاتف المحمول وجهاز الحاسوب.

وأوضح البيان أن الهدف من إطلاق اختبار عملة الكرونة الإلكترونية هو تعريف الناس بكيفية استخدام الكرونة الالكترونية في المعاملات المالية، لتكون بديلاً عن تمرير بطاقة الائتمان أو إنفاق العملات الورقة أو المعدنية.

وباتت السويد الدولة الثانية، بعد جزر البهاماس التي تطلق برنامجاً تجرييباً للمعاملات المالية المؤسسة على "العملة الإلكترونية"، مع الإشارة إلى جزر البهاماس تعتزم بدء التعامل بشكل كامل مع العملة الإلكترونية في النصف الثاني من العام الجاري.