عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: آلاف الزهور تشكل لوحة مبهجة في مهرجان الربيع في وادي الأردن

محادثة
euronews_icons_loading
مهرجان الزهور في بلدة الكرامة الأردنية
مهرجان الزهور في بلدة الكرامة الأردنية   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

يحتفل سكان بلدة الكرامة في وادي الأردن بالربيع على طريقتهم الخاصة بإقامة مهرجان للزهور، آلاف الزهور تصطف بأشكال وألوان وأنواع مختلفة زرعت خصيصاً للكرنفال.

يهدف المهرجان لدعم المجتمعات المحلية، بمساهمة عشرات العائلات التي حضرت الافتتاح وشاركت واستمتعت بالكثير من الفعاليات، من ضمنها الرقص وحلقات الدبكة الشعبية، إضافة إلى التمتع بمناظر الزهور الموسمية.

يقول رياض مرار مؤسس ومنظم المهرجان إن العمال والزوار يستفيدون من المعرض على حد سواء، فيسهم المهرجان بتعزيز السياحة المحلية وتقديم النصائح والتوضيحات حول كيفية العناية بالزهور، وتوفيرها خلال المهرجان بأسعار تشجيعية.

ويضيف مرار حول إمكانية استخدام الطاقة النظيفة في الزراعة والتحضير "لدينا خطط لاستخدام الطاقة النظيفة، واستخدام التكنولوجيا، ولكن في حدود إمكانياتنا المتاحة. نأمل في الحصول على الدعم من الرعاة في السنوات القادمة من أجل أن نكون قادرين على إدخال التكنولوجيا في إنتاجنا، يجب أن يكون لدينا طاقة متجددة. هناك أساليب مختلفة يمكن اللجوء إليها كنظام الهيدروبونيك (الزراعة دون تربة في محاليل معدنية مغذية) لتخفيف استخدام المياه وتوفير كميتها في الزراعة".

يعتبر الأردن أحد أكثر الدول جفافاً ضمن منطقة هي الأكثر افتقاراً للماء في العالم.

وقام المنظمون من خلال التنسيق مع المنظمات المحلية غير الحكومية بإتاحة الفرصة لنساء المنطقة لعرض أشغالهن وأعمالهن اليدوية، حيث تم تصميم المشروع لخلق فرص ووظائف للسكان المحليين، والترويج للمنطقة بحسب ما قالت المسؤولة في الحكومة المحلية سهاد العزب.