عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الجيش العراقي يعلن مقتل خمسة جنود ومدني في الضربات الأمريكية

Access to the comments محادثة
الجيش العراقي يعلن مقتل خمسة جنود ومدني في الضربات الأمريكية
حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أعلن الجيش العراقي أن الضربات الأمريكية التي استهدفت فصائل عسكرية موالية لإيران في العراق في ساعة مبكرة من اليوم الجمعة أدت إلى مقتل خمسة جنود ومدني.

وقال الجيش في بيان إنه من بين القتلى ثلاثة جنود واثنان من منتسبي فوج الطوارئ، مضيفا أن 11 مقاتلا عراقيا أصيبوا بجروح، إصابة بعضهم خطيرة. والمدني طاه يعمل في مطار كربلاء الذي لا يزال قيد الإنشاء، فيما أصيب مدني آخر بجروح.

وجاءت الضربات رداً على هجوم صاروخي استهدف قاعدة عسكرية مساء الأربعاء وأسفر عن مقتل ثلاثة قتلى هم جنديان أمريكيان وجندي بريطاني.

وأكد مسؤول الإعلامي في المطار غزوان العيساوي في تصريحات لوكالة فرانس برس وفاة الطاهي، مضيفا أن المطار تعرض لأضرار مادية.

وقال العيساوي لوكالة فرانس برس، إن "خمسة صواريخ سقطت على المبنى الإداري في المطار نجمت عن أضرار مادية وتدمير 18 سيارة". وأضاف "نحن بانتظار وصول الأجهزة الأمنية للتحقيق".

ووفق البنتاغون، بدأت الضربات حوالى الساعة الواحدة صباح الجمعة (22.00 ت غ الخميس) مستهدفة، خمسة مواقع تخزين أسلحة تابعة لقوات الحشد الشعبي.

والهجوم الذي وقع الأربعاء هو الهجوم الثاني والعشرون على منشآت أمريكية في العراق لكن الأكثر دموية.

وتعرضت مكاتب دبلوماسية أمريكية لهجمات وكذلك القواعد التي ينتشر فيها 5200 جندي أمريكي في العراق.

واستدعت وزارة الخارجية العراقية سفيري الولايات المتحدة وبريطانيا. وسارعت الحكومة العراقية إلى إدانة الهجوم الصاروخي.

وقال الجيش العراقي إنالهجوم الأمريكي انتهاك لسيادة العراق ومن شأنه أن يؤدي إلى "التصعيد وتدهور الحالة الأمنية في البلاد ويعرض الجميع للمزيد من المخاطر والتهديدات".

في سياق متصل، حذّرت إيران الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من قيامه بأفعال "خطيرة" بعد شنّ القوات الأمريكية ضربات جوية في العراق.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي في بيان بعد بضع ساعات على الضربات الأمريكية، "بدلاً من القيام بأفعال خطيرة وإطلاق اتهامات لا أساس لها، ينبغي على ترامب إعادة النظر في وجود وسلوك قواته في المنطقة".

هذا واعتبر وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب أن الضربات الأمريكية كانت رداً "متكافئاً" على مقتل أمريكيين وبريطاني في هجوم صاروخي.

وذكر راب في بيان أن "الردّ على الهجوم الجبان ضد قوات التحالف في العراق كان سريعاً وحاسماً ومتكافئاً". وأضاف "القوات البريطانية ملتزمة في العراق مع شركائها في التحالف لمساعدة البلاد في مواجهة الأنشطة الإرهابية وأي طرف يسعى لإيذائه يمكن أن يتوقع رداً قوياً".