عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيديو: فيروس كورونا يهدد المساجد بالإغلاق والكل يلجأ إلى التنظيف والتعقيم

محادثة
euronews_icons_loading
Virus Outbreak Malaysia
Virus Outbreak Malaysia   -   حقوق النشر  Vincent Thian/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

دعت السلطات في عدة بلدان إلى تجنب التجمعات البشرية كإجراء احترازي للحدّ من انتشار فيروس كورونا المستجد، وقد أثارت هذه الدعوات استياء المسلمين في العالم على خلفية إمكانية منع الصلوات في المساجد التي يحضرها عدد كبير من المسلمين خاصة بعد تشديد الأطباء وخبراء الصحة في بعض الدول على الابتعاد عن التجمعات التي تشهد حضور أكثر من مائة شخص.

سنغافورة تغلق المساجد لمدة 5 أيام

أغلقت المساجد في سنغافورة هذا الجمعة بسبب قيام السلطات بعمليات تطهير واسعة كجزء من جهود الدولة لوقف انتشار فيروس "كوفيد-19" المستجد. وأكد المجلس الإسلامي في سنغافورة أن جميع المساجد في الدولة ستغلق لمدة خمسة أيام على الأقل، بالإضافة إلى تعليق الأنشطة والدروس الدينية والمحاضرات لمدة أسبوعين. وفي سياق متصل دعت سنغافورة رعاياها إلى تجنب السفر غير الضروري إلى كل من إيطاليا وفرنسا واسبانيا بسبب تفشي فيروس كورونا.

أ بEe Ming Toh

وتأتي الإجراءات التي تبنتها سنغافورة بعد أنباء عن إصابة حوالي 90 شخصا عقب تجمع بشري لحوالي 10 آلاف شخص في كوالالمبور، بماليزيا المجاورة، والتي قامت بتعليق الرحلات مع كل من إيران وإيطاليا، وكوريا الجنوبية، بسبب ازدياد حالات الإصابة بفيروس كورونا في عموم البلاد مؤخرا.

إندونيسيا تقوم بتطهير آلاف المساجد

قامت الحكومة الإندونيسية بحملة لتطهير آلاف المساجد لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد. وأشرف الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو وعدد من الوزراء على عملية التطهير بمسجد "الاستقلال" بالعاصمة جاكرتا. ويتسع مسجد "الاستقلال"، الذي يعتبر أكبر مسجد في إندونيسيا، لأكثر من 10 آلاف مصلي ويعتبره البعض "أيقونة" لمسلمي الأمة.

أ بDita Alangkara

وسوف تستمر عمليات التطهير في جميع المساجد الإندونيسية، وخاصة في المناطق التي يشتبه في وجود إصابات بفيروس كورونا فيها.

الجزائر تتخذ تدابير وقائية في المساجد

أعلنت وزارة الشؤون الدينية عن سلسلة من التدابير الوقائية على مستوى المساجد لتفادي انتشار وباء كورونا كدعوة الأئمة في المساجد إلى تقليص مدة خطبة الجمعة وأن يكون الموضوع حول التدابير الوقائية والتأكيد على أهمية الطهارة والوضوء.

ودعت السلطات الأئمة إلى التركيز على الطهارة وتجنب الاتصال المباشر بين الناس من خلال التقبيل أو المصافحة. كما دعت السلطات الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة إلى عدم الذهاب إلى المساجد وعرض أنفسهم على المصالح المختصة في حال إحساسهم بالأعراض المرضية للفيروس.

أ بAnis Belghoul

وتشير الأرقام الصادرة عن وزارة الصحة إلى مغادرة 10 أشخاص ثبتت إصابتهم بالفيروس المصالح الاستشفائية بينما ظلّ 14 آخرين قيد الحجر الصحي.

تونس: تطهير للمساجد وتقليص للخطب

من جهتها قامت السلطات التونسية بتعقيم عدة مساجد وعلى رأسها مسجد الزيتونة، وذلك في إطار الاجراءات الوقائية التي اتخذتها البلاد للحدّ من انتشار فيروس كورونا. وبالموازاة مع ذلك، قامت بلدية تونس بعمليات تنظيف لعدّة مؤسسات عمومية وفضاءات تجارية.

أ بMosa'ab Elshamy

ودعت وزارة الشؤون الدينية في تونس الأئمة إلى تقليص الخطب والصلوات وكذا المدّة الزمنيّة بين الأذان والإقامة. وأوصت المصلين بالوضوء في بيوتهم وإحضار سجادة صلاة خاصة بهم إذا أمكن. وشددت الوزارة على القائمين على المساجد بتوخي الحذر بخصوص العناية بالمؤسسات الدينية من حيث التهوية والنظافة لمختلف المرافق.

وكان ديوان الإفتاء في تونس قد قرر تعليق إجراءات اعتناق الإسلام أو التثبيت عليه إلى إشعار جديد، وذلك في إطار الالتزام بالإجراءات الاحترازية لتجنب انتقال عدوى كورونا.

قطر تدعو إلى أخذ الحيطة

وضعت قطر سلسلة من التدابير الوقائية للحدّ من انتشار الفيروس المستجد في المساجد من خلال تطهيرها يوميا وتزويدها بمختلف وسائل التنظيف، إضافة إلى تقليص مدة الانتظار بين الأذان والإقامة إلى خمس دقائق في جميع الصلوات، فيما سيتم إغلاق المسجد بعد كل صلاة بـ 15 دقيقة.

أ بKamran Jebreili

ودعا الشيخ ثقيل بن ساير الشمري، أحد أعضاء المجلس الأعلى للقضاء في قطر إلى ضرورة الوقاية من الأمراض والأوبئة وأخذ الحيطة في المساجد، مؤكدا أن "المطلوب من المصلي في المسجد أن يريح المصلين من حوله، لا أن يزعجهم بالعطاس والسعال في هذه الظروف التي يشاع فيها أن المرض له أعراض معينة". كما دعا الشمري إلى ضرورة التقيد بالتعليمات من أجل المصلحة العامة.

العراق: من الممكن التعليق المطلق للجمعة

اعتبرت مصادر دينية عراقية على غرار المجلس الإفتائي العراقي الأعلى أنه من الضروري الاهتمام بحياة المواطن ودفع الأذى عنه. وأكد المجلس في بيان أنه في حال ثبوت أن فيروس كورونا من الأمراض المعدية وأنه قابل للانتشار فـ "لا مانع شرعا من تعليق صلاة الجمعة والاكتفاء بصلاة الظهر في البيوت حتى تنجلي الكربة"، مضيفا: "من الممكن عدم التعليق المطلق للجمعة، وذلك بأن يقتصر حضورها في كل مسجد من المساجد على الخطـيب، والمؤذن، والعاملين في المسجد، فإذا حضر وقت الصلاة يخطب الخطيب بهم خطبة مختصرة، ويصلي بهم الجمعة".

أ بKhalid Mohammed

السعودية: تعليق العمرة وتطهير المساجد

قامت السلطات السعودية بإغلاق الحرم المكي والمدينة المنورة أمام المعتمرين، كإجراء احترازي للحدّ من انتشار كورونا، كما أوصت بإغلاق الحرمين الشريفين في غير أوقات الصلاة، بعد انتهاء صلاة العشاء بساعة، وإعادة فتحهما قبل صلاة الفجر بساعة. وتشهد المساجد أعمال تنظيف وتعقيم مكثفة في غير أوقات الصلاة.

أ بAmr Nabil

وأصدرت هيئة كبار العلماء السعودية فتوى حرمت فيها على المصاب بفيروس كورونا حضور صلاة الجمعة وصلاة الجماعة. كما أشارت إلى ضرورة احترام قرارات الحجر الصحي وعدم الاستهانة بها وقيام الشخص المعزول صحيا بالصلاة في بيته أو مكان الحجر.

الكويت: "على الجميع الصلاة في منازلهم"

وكإجراء احترازي، أعلنت وزارة الأوقاف الكويتية إيقاف خطبة وصلاة الجمعة والجماعة في المساجد لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد. وجاء في بيان لوزارة الأوقاف أنه وبناء على توجيهات الجهات الصحية في البلاد وعلى فتوى هيئة الإفتاء في الوزارة فقد تقرر إيقاف خطبة وصلاة الجمعة هذا اليوم وحتى إشعار آخر.

أ بJon Gambrell

واستندت الفتوى إلى قاعدة "لا ضير ولا ضرار"، في إشارة إلى أنّ صلاة الجمعة تسقط عن المسلمين في حال انتشار وباء، لذلك طالبت الجهات المسؤولة المواطنين بصلاة الظهر في منازلهم.

وكانت وزارة الصحة الكويتية قد أعلنت عن ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في البلاد إلى 80 شخصا بعيد تسجيل 8 حالات جديدة.

تقليص مدة خطبة وصلاة الجمعة في مساجد الأراضي الفلسطينية

دعت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية أئمة وخطباء المساجد إلى تقليص خطبة وصلاة الجمعة إلى 10 دقائق على الأكثر في إجراء يهدف إلى الحفاظ على صحة وسلامة الجميع وحماية المجتمع من أي ضرر يمكن تجنبه مع انتشار فيروس كورونا المستجد في معظم أنحاء العالم.

وشددّت الوزارة على ضرورة تعقيم المساجد والمرافق التابعة لها بشكل يومي ومتكرر ووقف درس الجمعة الديني والتركيز فقط على طرق الوقاية من الفيروس. كما دعت كبار السن وأولئك الذين يعانون من أمراض مزمنة والذين يعانون من مشاكل الرشح والإنفلونزا والسعال وضيق التنفس إلى عدم التوجه إلى المساجد حفاظا على السلامة العامة وكذا عدم الاختلاط والتباعد في الصفوف أثناء الصلاة لتجنب انتقال العدوى.

أ بMahmoud Illean

وقامت طواقم دائرة الأوقاف الإسلامية في وقت سابق بعملية تنظيف شاملة لباحات المسجد الأقصى والمصليات الداخلية لتجنب انتقال عدوى فيروس كورونا.

ويسبب الفيروس المستجد أعراضا خفيفة أو معتدلة كالحمى والسعال. وبالنسبة للبعض، وخاصة كبار السن والأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية، قد يسبب الفيروس مرضا أكثر حدة، بما في ذلك الالتهاب الرئوي. وحسب منظمة الصحة العالمية، يتعافى الأشخاص الذين يعانون من مرض خفيف في غضون أسبوعين تقريبا، بينما قد يستغرق الأشخاص الذين يعانون من مرض أكثر شدة من ثلاثة إلى ستة أسابيع للتعافي.