عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تعطل موقع للشرطة النيوزيلندية بعد كثرة البلاغات عن خرق تدابير الإغلاق

محادثة
الشرطة النيوزيلاندية
الشرطة النيوزيلاندية   -   حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

أصبح النيوزيلنديون حريصين جدا على التبليغ عن جيرانهم لخرقهم التدابير المتخذة للحد من انتشار فيروس كورونا وقد أعلنت الشرطة الإثنين أن موقعا مخصصا لهذا الأمر تعطل بعد فترة وجيزة من إطلاقه. وتخضع هذه الدولة الواقعة في جنوب المحيط الهادئ لتدابير إغلاق جراء تفشي فيروس كوفيد-19 لمدة أربعة أسابيع، تشمل بقاء السكان في المنازل والتباعد مسافة مترين على الأقل عن بعضهم البعض إذا تحتّم عليهم الخروج.

وقال مفوض الشرطة مايك بوش إن موقعا أطلقته الشرطة ظهر الأحد لتلقي البلاغات، تعطل جراء كثرة استخدامه وأغلق موقتا. وأضاف للصحفيين "تلقينا 4200 تقرير يزعم أن أشخاصا لم يمتثلوا" للتدابير.

وقد دعمت رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن المبلغين وحضت العامة أيضا على الإبلاغ عن أي تلاعب في الأسعار في متاجر والمحلات عبر عنوان بريد إلكتروني مخصص لهذا الغرض. وقالت للصحفيين "الآن ليس الوقت المناسب لخرق القواعد. إنه الوقت المناسب للبقاء في المنزل وإنقاذ الأرواح".

وسجلت نيوزيلندا التي يبلغ عدد سكانها حوالي خمسة ملايين نسمة، 552 إصابة بفيروس كورونا.