عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤول أميركي: موجة ثانية من الوباء قد تكون أسوأ من الأولى

محادثة
Virus Outbreak Trump
Virus Outbreak Trump   -   حقوق النشر  Alex Brandon/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

حذر روبرت ريدفيلد، مدير مراكز مراقبة الأمراض والوقاية منها، الثلاثاء من أن موجة ثانية من وباء كوفيد-19 في الولايات المتحدة قد تكون أسوأ من الأولى لأنها ستتزامن مع بداية الإنفلونزا الموسمية.

ودعا ريدفيلد الأميركيين إلى الاستعداد والحصول على لقاح الأنفلونزا.

وقال ريدفيلد في مقابلة مع صحيفة واشنطن بوست "هناك احتمال أن تكون هجمة الفيروس على بلادنا الشتاء المقبل أصعب من الهجوم الذي نشهده الآن". وحذر من أننا "سنشهد وباء الإنفلونزا وفيروس كورونا المستجد في آن معا".

وتعد الولايات المتحدة الدولة الأكثر تضررا من وباء كوفيد-19، إذ سجلت فيها 46 ألفا و845 وفاة، وفق جامعة جونز هوبكنز الثلاثاء. وبلغ عدد الإصابات من 820 ألفا.

وأشار ريدفيلد إلى أن الوباء وصل إلى الولايات المتحدة في نهاية موسم الإنفلونزا الذي يشكل ضغطا على النظام الصحي الأميركي كل عام.

وأكد المسؤول إنه في حال بلغ الوباءان ذروتهما في وقت واحد "فإن الأمر سيكون حقا صعبا، حقا، حقا، حقا".

وقال إن الحصول على لقاح الأنفلونزا قبل الشتاء المقبل "قد يوفر سريرا في المستشفى لأمك أو لجدتك إذا أصيبت بفيروس كورونا المستجد".