عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الصين تعلن "نجاح" عملية إطلاق صاروخ فضائي جديد

محادثة
لحظة إطلاق الصاروخ "لونغ مارتش 5 بي"
لحظة إطلاق الصاروخ "لونغ مارتش 5 بي"   -   حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

اعلنت وسائل الإعلام الصينية الرسمية "نجاح" عملية إطلاق صاروخ جديد الثلاثاء، يشكّل اختبارا مهما لطموحات الصين في تشغيل محطة فضاء دائمة وإرسال رواد فضاء إلى القمر. وانطلق الصاروخ الكبير "لونغ مارتش 5بي" من موقع وينشانغ لإطلاق الصواريخ في جزيرة هايان (جنوب)، بينما انفصل عنه نموذج مركبة فضائية غير مأهولة قبل أن يدخل المدار المحدد له، وفق ما ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة الرسمية.

وكاجراء احتياطي، لم يستقل أحد المركبة بسبب الطابع التجريبي للعملية. وأهدافها الرئيسية على المدى المتوسط هي نقل رواد فضاء الى المحطة الفضائية المستقبلية والقيام برحلات مأهولة الى القمر.

وسبق أن أطلقت الصين منذ العام 1999 عدة مركبات من نوع "شنتشو" بنيت على طراز مركبة سويوز السوفياتية ثم الروسية الشهرية. والمركبة الجديدة التي أطلقت الثلاثاء معروفة بانها آمنة، وستكون أسرع وأكثر مقاومة للحر وأطول (8,8 أمتار) وأثقل (21,6 طنا).

كما ستتمكن المركبة من نقل مزيد من رواد الفضاء (ستة بدلا من ثلاثة) ويمكن إعادة استخدامها بشكل جزئي. وهذه الصفات تمهد لبرنامج فضائي لرحلات مأهولة صينية في المستقبل.

والمركبة يفترض أيضا أن تكون قادرة على القيام بمهمات أبعد في الفضاء (نحو القمر على سبيل المثال، أو حتى أبعد) ورحلات تتطلب سرعة أكبر وحماية أفضل في مواجهة درجات حرارة مرتفعة جدا.

وتستثمر الصين مليارات اليوروهات في برنامجها الفضائي ووضعت عدة أقمار اصطناعية في المدار لحسابها أو لحساب دول أخرى. ومطلع 2019 أصبحت أول دولة في العالم تنجح في عملية هبوط مسبار على سطح الجانب المظلم من القمر. وفي العام 2020 كان يفترض أن ترسل مسبارا الى المريخ.