عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

استقالة مستشار طبي بريطاني استقبل حبيبته في المنزل رغم الحجر الصحي

محادثة
عالم الأوبئة نيل فيرغسون
عالم الأوبئة نيل فيرغسون   -   حقوق النشر  ويكيميديا
حجم النص Aa Aa

علق وزير الصحة البريطاني مات هانكوك على قرار استقالة نيل فيرغسون، عالم الأوبئة في "إمبريال كوليدج" للعلوم والتكنولوجيا بلندن، بقوله إنه "عاجز عن الكلام". منوها أن قوانين الإغلاق تشمل الجميع.

وكان فيرغسون قد استقال بعد أن انتشر خبر استقباله لحبيبته، في ظل الحجر الصحي العام المفروض في بريطانيا، رغم أنه كان أحد الداعين لفرض حجر عام وقيود صارمة، منذ بداية أزمة تفشي وباء كورونا في مارس الماضي، وإلا فإن الآلاف سوف يموتون.

نصيحة عالم الأوبئة كانت البداية لفرض إغلاق عام بموجبه منع الناس من الزيارات بين أفراد العائلة والأصدقاء الذين لا يعيشون معا.

واستقال فيرغسون من اللجنة الاستشارية العلمية الحكومية التي تتابع حالة الوباء في المملكة، بعد أن نشرت صحيفة ديلي تلغراف خبرا مفاده أن صديقة العالم زارته في منزله، ما جعله يصرح في بيان بأنه ارتكب خطأ، وأبدى أسفه لتقويضه فكرة الحاجة للتباعد الاجتماعي.

وقال وزير الصحة مات هانكوك إن فيرغسون عالم بارز ومثير للاعجاب، وأنه اتخذ القرار الصحيح بالاستقالة، منوها إلى أن قواعد التباعد الاجتماعي تسري على الجميع، وهي مهمة للسيطرة على الوباء.

واشتهر فيرغسون منذ بداية الأزمة، من خلال ظهوره المتكرر في وسائل الإعلام للحديث عن وباء فيروس كورونا، وبهذا يصبح فيرغسون ثاني مستشار علمي يستقيل في المملكة بعد فشله في اتباع نصيحته.