عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيروس كورونا المستجد: بدء تخفيف قيود الحجر والوفيات تتجاوز 280 ألفا

محادثة
فيروس كورونا المستجد: بدء تخفيف قيود الحجر والوفيات تتجاوز 280 ألفا
حقوق النشر  KARIM SAHIB/AFP or licensors
حجم النص Aa Aa

يستعيد عشرات الملايين من الأشخاص في فرنسا وإسبانيا الاثنين حرية جزئية مع رفع الكثير من القيود التي فرضت لاحتواء تفشي فيروس كورونا المستجد، في وقت أودى فيروس كورونا المستجدّ بأكثر من 282447 شخصاً حول العالم منذ ظهوره في الصين في كانون الأوّل/ديسمبر، حسب حصيلة أعدّتها وكالة فرانس برس الساعة 11,00 ت غ الإثنين استناداً إلى مصادر رسميّة. وسُجّلت رسميّاً أكثر من 4117740 إصابة في 195 بلداً ومنطقة. ولا تعكس الإحصاءات إلّا جزءاً من العدد الحقيقي للإصابات، إذ إنّ دولاً عدّة لا تجري فحوصا لكشف الإصابة إلا لمن يستدعي دخوله المستشفى. وبين هذه الحالات، أُعلن تعافي 1388600 مصاب على الأقلّ. والولايات المتحدة التي سجلت أول وفاة مرتبطة بكوفيد-19 مطلع شباط/فبراير، البلد الأكثر تضررا من حيث عدد الوفيات والإصابات مع79528 وفاة ل1329799 حالة. وتعافى ما لا يقل عن 216169 شخصا. وبعد الولايات المتحدة، تحتلّ بريطانيا المرتبة الثانية بتسجيلها 31855 وفاة من بين 219183 إصابة. وتليها إيطاليا مع 30560 وفاة (219070 إصابة). وتحلّ إسبانيا رابعةً مع 26744 وفاة (227436 إصابة)، ومن ثمّ فرنسا مع 26380 وفاة (176970 إصابة). وحتّى اليوم، أعلنت الصين (بدون ماكاو وهونغ كونغ) عن 82918 حالة (17 إصابة جديدة بين الأحد والإثنين) بينها 4633 وفاة بينما تعافى 78144 شخصا. والإثنين في الساعة 11,00 ت غ سجّلت أوروبا 156449 وفاة من بين مليون و748 الفا و140 إصابة حتّى الآن. وبلغ عدد الوفيّات المعلنة في الولايات المتحدة وكندا معا 84338 من بين مليون و397802 حالة وأميركا اللاتينية والكاريبي 20888 وفاة (373716 حالة) وآسيا 10736 وفاة (299747 حالة) والشرق الأوسط 7636 وفاة(227086 حالة) وافريقيا 2275 وفاة(62968 حالة) وأوقيانيا 125 وفاة (8284 إصابة). أُعدّت هذه الحصيلة استناداً إلى بيانات جمعتها مكاتب فرانس برس لدى السلطات الوطنية المختصّة وإلى معلومات نشرتها منظمة الصحة العالمية.

11.05.2020
23:13

تركيا

أعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان الاثنين فرض إغلاق لمدة أربعة أيام اعتبارا من السبت المقبل في اسطنبول ومدن كبرى أخرى كجزء من إجراءات وقف انتشار فيروس كورونا المستجدّ. وقال اردوغان فى خطاب للأمة عقب اجتماع أسبوعي لمجلس الوزراء "سيكون هناك إغلاق مرة أخرى من 16 الى 19 أيار/مايو". ومنذ بداية تفشي الوباء، فرضت تركيا حظر تجول طوال أيام الأسبوع في 31 مدينة بما في ذلك اسطنبول والعاصمة أنقرة. ويعد 19 أيار/مايو عطلة عامة في تركيا، لذلك قررت الحكومة تمديد حظر التجول في عطلة نهاية الأسبوع حتى يوم الثلاثاء. سجلت تركيا حتى الآن 3841 حالة وفاة جراء فيروس كورونا وحوالي 140 ألف حالة إصابة مؤكدة. وقال أردوغان إن حكومته بدأت في اتخاذ خطوات لإعادة الحياة إلى "وضعها الطبيعي" لكنه حذر من أن لا شيء سيكون كما كان من قبل. وتابع "دخلنا فترة جديدة" حيث يجب اتباع قواعد النظافة والتباعد الاجتماعي بدقة. وأضاف "رأينا أمثلة في العالم كيف يمكن للتساهل أنّ يؤدي إلى كوارث كبيرة"
11.05.2020
23:12

الولايات المتحدة الأمريكية

تجاوزت الولايات المتحدة الإثنين عتبة 80 ألف وفاة نتيجة فيروس كورونا المستجد، وفق تعداد لجامعة جونز هوبكنز، ما يمثل حصيلة مأساوية هي الأسوأ في العالم ويتوقع أن ترتفع بشدة خلال الأسابيع القادمة. والولايات المتحدة هي أكثر بلد متضرر من ناحية عدد الإصابات أيضا (مع الأخذ في الاعتبار عدد سكان البلد). وسجلت مدينة نيويورك لوحدها ربع الوفيات في البلاد (نحو 20 ألفا). 
11.05.2020
18:50

إيطاليا

 أعلنت السلطات الإيطالية عن وجود أقل من ألف مصاب بكوفيد-19 في العناية المركزة في إيطاليا للمرة الأولى منذ شهرين 
11.05.2020
17:50

مصر

أعلنت وزارة الصحة المصرية تسجيل 8 حالات وفاة و346 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد.
ووافق اليوم الإثنين صندوق النقد الدولي على منح مصر قرضا بقيمة 2,77 مليار دولار لمواجهة الوباء وقال الصندوق في بيان إن مصر شهدت "تحولا ملحوظا" قبل صدمة كوفيد-19 في إطار برنامج إصلاح اقتصادي مدعوم من الصندوق، لكن هذا التقدم مهدد الآن. وقال النائب الأول للمدير التنفيذي جيفري أوكاموتو إن القرض سيساعد في تمويل "الإنفاق الموجه والمؤقت بهدف احتواء الوباء وتخفيف أثره الاقتصادي". 
11.05.2020
17:26

الصين

سجلت محافظة هوباي بؤرة الوباء خمس إصابات جديدة الإثنين غداة الإعلان عن أول حالة خلال أكثر من شهر.وتبقى هذه الأرقام متواضعة ولم تسجل أي وفاة بكوفيد-19 في الصين القارية منذ شهر.

11.05.2020
16:16

روسيا

أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الإثنين بإنهاء "عطلة العمل" السارية في روسيا منذ أواخر آذار/مارس والهادفة إلى تسهيل فرض العزل، ما يعطي إشارة الانطلاق لرفع تدريجي للقيود المفروضة في المناطق الروسية. وقال بوتين في خطاب متلفز إنه "اعتبارا من يوم غد الثاني عشر من أيار/مايو تنتهي عطلة العمل السارية في البلاد والتي تشمل كل القطاعات الاقتصادية. لكن التصدي للجائحة (فيروس كورونا المستجد) لم ينته. الخطر لا يزال قائما".
11.05.2020
15:45

الأردن

أطلقت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة الإثنين نداء للحصول على 79 مليون دولار لمساعدة اللاجئين المتضررين من أزمة وباء كوفيد-19 في الأردن مشيرة الى تلقيها نحو 300 ألف اتصال لطلب المساعدة منذ بدء الوباء. وناشدت المفوضية في بيان المجتمع الدولي التبرع بهذا المبلغ مشيرة الى أنه "يشكل جزءًا من خطة الأمم المتحدة للاستجابة الإنسانية العالمية التي يبلغ إجمالي قيمتها 6,7 مليار دولار أميركي التي تم إطلاقها في جنيف في السابع من أيار/مايو الحالي". ونقل البيان عن ممثل المفوضية في الأردن دومينيك بارتش قوله إنه "من المهم الآن أن يدعم المجتمع الدولي جهود الإنعاش والاحتياجات المستمرة بين مجتمع اللاجئين". وقال البيان إنه "منذ بداية أزمة فيروس كورونا في الأردن تلقت المفوضية أكثر من 300 ألف مكالمة على خطها الساخن، معظمهم يطلبون مساعدة نقدية". وأضاف إن "المفوضية تقدر أن ما يقرب من 50 ألف عائلة لاجئة تحتاج إلى مساعدة نقدية طارئة، لكن لا يتوفر حاليًا سوى تمويل كافي لمساعدة 18 ألف عائلة وهم الأكثر ضعفا، وذلك بفضل الدعم من الولايات المتحدة وصندوق الأمم المتحدة المركزي لمواجهة الطوارئ".
إتخذت الحكومة الأردنية الأثنين إجراءات جديدة لتخفيف حظر التجول والإغلاق عبر تمديد الساعات التي يسمح للمواطنين خلالها بالخروج وإلغاء العمل بنظام الفردي والزوجي للسيارات إعتبارا من الثلاثاء. وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد العضايلة في إيجاز صحافي إن "خلية الأزمة برئاسة رئيس الوزراء عمر الرزاز اجتمعت اليوم (الإثنين) وقررت إنه إعتباراً من يوم غد الثلاثاء، سيتمّ تمديد ساعات السماح بخروج المواطنين لتصبح من الساعة الثامنة صباحاً وحتّى السابعة مساءً" أي بزيادة ساعة. وأضاف العضايلة، وهو أيضا المتحدث الرسمي باسم الحكومة، أنه "بالنسبة لوسائط النقل العام سيتم إعتبارا من صباح يوم غدا الثلاثاء إلغاء نظام الزوجي والفردي، وستبدأ بالعمل بكامل طاقتها شريطة أن تكون السعة المقعديّة 50% فقط، واتباع جميع إجراءات والسلامة العامة".
11.05.2020
15:24

إيران

حذّرت إيران الاثنين من انتكاسة في جهودها لاحتواء فيروس كورونا المستجد ما لم يتم الالتزام بالقواعد الصحية بشكل أكبر، بينما أعلنت 45 وفاة جديدة بكوفيد-19. وقال نائب وزير الصحة علي رضا رئيسي في تصريحات متلفزة "تعرّضنا لانتكاسة في خوزستان بسبب... عدم التزام (السكان) بقواعد الصحة". وأضاف "قد يحصل ذلك في أي محافظة أخرى ما لم نتوخَّ الحذر،" مشيرا إلى أنه قد يعاد فرض إجراءات أكثر تشددا في مناطق أخرى إذا استدعى الأمر. وأغلقت السلطات الدوائر الرسمية والمصارف والأعمال التجارية غير الأساسية في تسع من مناطق خوزستان.وترفع الأرقام الجديدة العدد الإجمالي للوفيات بفيروس كورونا المستجد في إيران إلى 6685، وفق المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهانبور. كما أفاد أنه تم تسجيل 1683 إصابة جديدة بكوفيد-19 في الساعات الـ24 الأخيرة، ما يرفع إجمالي عدد الإصابات إلى 109 آلاف و286. وتعافى 87 ألفا و422 من المصابين الذين نقلوا إلى المستشفيات حتى الآن بينما 2703 حالاتهم خطيرة.
11.05.2020
07:39

حرية جزئية للفرنسيين والإسبان وسط خشية من بؤر جديدة للوباء في آسيا

يستعيد عشرات الملايين من الأشخاص في فرنسا وإسبانيا الاثنين حرية جزئية مع رفع الكثير من القيود التي فرضت لاحتواء تفشي فيروس كورونا المستجد. في المقابل، تمدد المملكة المتحدة العزل حتى الأول من حزيران/يونيو على الأقل، في وقت ترتفع فيه الخشية من عودة انتشار الوباء مع تسجيل بؤر جديدة كما في سيول. في فرنسا، يبدو أن العزل الحازم وغير المسبوق الذي فرض على السكان منذ 17 آذار/مارس بدأ يؤتي ثماره، فقد انخفضت الحصيلة اليومية للوفيات مساء الأحد حتى 70 حالةً، العدد الأدنى حتى الآن. لكن مع حصيلة وفيات إجمالية تفوق 26 ألفاً وهي من بين الأعلى في العالم، دعا المسؤولون الفرنسيون إلى الحذر مع استعداد ملايين الفرنسيين إلى الخروج من بيوتهم والعودة إلى أعمالهم من أجل تنشيط الاقتصاد المشلول تقريباً منذ شهرين. وكتب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في تغريدة "بفضلكم، الفيروس تراجع. لكنه لا يزال هنا. أنقذوا الأرواح، كونوا حذرين". - الأقنعة إلزامية - وتفرض فرنسا ارتداء الأقنعة في وسائل النقل العام ومعايير صحية إلزامية في المدارس. ويعزز ظهور ثلاث بؤر عدوى جديدة في غرب البلاد الخشية من موجة وبائية ثانية. في إسبانيا وبهدف الحد من مخاطر تفشي الفيروس، سيجري رفع العزل عن جزء من البلاد فقط. وتبقى معظم المدن الكبرى مثل مدريد وبرشلونة، خاضعة لقيود صارمة. وخلال الساعات الـ24 الأخيرة، سجلت إسبانيا 143 وفاة في أدنى حصيلة يومية لها منذ 18 آذار/مارس، مع إجمالي يتجاوز 26 ألفاً أيضاً وهو من بين الأعلى في العالم. وأعلن رئيس الدوري الإسباني لكرة القدم خافيير تيباس أنه يأمل استئناف البطولة في 12 حزيران/مايو، رغم الإعلان مساء الأحد عن تسجيل إصابات في أوساط اللاعبين. وفي وقت تسعى فيه كرة القدم الأوروبية لاستئناف نشاطها بعد أشهر من التوقف، تكشف الفحوص إصابات في أوساط الكثير من النوادي. يبقى الوضع في المملكة المتحدة التي تسجل أعلى عدد وفيات (32 ألفاً) بعد الولايات المتحدة، مثيراً للقلق. وأعلن رئيس الوزراء بوريس جونسون الأحد عن تمديد العزل الذي فرض في 23 آذار/مارس حتى الأول من حزيران/يونيو. وقدم جونسون خطة رفع تدريجي للعزل، مع أمل فتح المحلات والمدارس مطلع حزيران/يونيو. في الأثناء، تريد الحكومة البريطانية فرض فترة حجر إلزامية على الواصلين إلى المملكة المتحدة جواً. - مخاوف من موجة ثانية - منذ ظهوره في الصين في كانون الأول/ديسمبر، أسفر الفيروس عن وفاة 280 ألف شخص حول العالم، وفق تعداد لوكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسمية الأحد 19,00 ت غ. ويشغل خطر موجة ثانية من الوباء، أثارته منظمة الصحة العالمية، الحكومات حول العالم، وسط مؤشرات قلقة. ففي ووهان، المدينة الصينية التي بدأ منها تفشي المرض، أعلنت السلطات عن تسجيل إصابة جديدة بعد شهر من السيطرة على الوباء. وفي كوريا الجنوبية، حيث بات المرض تحت السيطرة أيضاً، أمرت العاصمة سيول بإغلاق كل المنشآت بعد تسجيل إصابات جديدة. أما ألمانيا التي غالباً ما تذكر كنموذج في نجاح إدارتها للأزمة الصحية، فقد جرى تخطي عتبة 50 إصابة جديدة لكل 100 ألف مقيم في ثلاث مقاطعات. حصيلة الوفيات الأكبر تبقى من نصيب الولايات المتحدة، مع 80 ألف وفاة، وفق تعداد نشرته مساء الأحد جامعة جونز هوبكنز. لكن العدد اليومي للوفيات انخفض إلى 776 وهو الأدنى منذ مطلع آذار/مارس. ودافع المستشارون الاقتصاديون للرئيس دونالد ترامب الأحد عن إمكانية إعادة إطلاق عجلة الاقتصاد في الولايات المتحدة بشكل آمن مع أن الوباء لا يزال يتمدد ومع تسجيل إصابات حتى في البيت الأبيض. وفي الأيام الأخيرة، سجلت إصابة موظفين في الجناح الغربي للبيت الأبيض حيث يقع مكتب الرئيس البيضوي، أحدهما عسكري يعمل بخدمة الرئيس، والأخر متحدثة باسم نائب الرئيس مايك بنس. في الأثناء، نفى البيت الأبيض الأحد أن يكون مايك بنس في الحجر. في أميركا اللاتينية ومنطقة جزر الكاريبي، قتل الوباء أكثر من 20 ألف شخص، وفق تعداد لوكالة فرانس برس. ونصف هذه الحصيلة الإقليمية من نصيب البرازيل التي تخطت عتبة 10 آلاف وفاة السبت. تجاوز عدد الإصابات المؤكدة في جنوب إفريقيا، البلد الأكثر تضرراً في القارة، 10 آلاف حالة بينها 194 وفاة، وفق وزارة الصحة. - بدء رفع العزل في الهند - بدأت الهند عملية رفع العزل، لكنها لا تزال تحظر التنقل بين الولايات كما الرحلات الجوية الدولية والمحلية. وأحصت حتى الأحد 63 ألف إصابة وأكثر من 2100 وفاة. ويرى خبراء أن الوباء سيتسارع في هذا البلد ليبلغ في حزيران/يونيو أو تموز/يوليو ذروته. مع ذلك خفضت السلطات القيود على النقل. ويفترض أن يستأنف العمل بشبكة السكك الحديد في الهند، وهي من بين الأكبر في العالم، تدريجاً اعتباراً من الثلاثاء.
11.05.2020
05:41

776 وفاة خلال 24 ساعة في الولايات المتحدة جرّاء فيروس كورونا المستجدّ 

 سجّلت الولايات المتّحدة مساء الأحد 776 وفاة إضافيّة جرّاء فيروس كورونا المستجدّ خلال 24 ساعة، ليرتفع بذلك إجماليّ عدد وفيّات الجائحة في البلاد إلى 79 ألفاً و522، استناداً إلى إحصاء لجامعة جونز هوبكنز. وبحسب الجامعة التي تتّخذ بالتيمور (شرق) مقرّاً، هناك 1,329,072 إصابة بالفيروس في الولايات المتحدة. ودافع المستشارون الاقتصاديون للرئيس الأميركي دونالد ترامب الأحد عن إعادة تحريك اقتصاد الولايات المتحدة رغم تواصل تفشي وباء كوفيد-19. في المقابل يحذر الخبراء من أن رفع الحجر في العديد من الولايات المتحدة قد يؤدي إلى معاودة انتشار الوباء.