عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأردن "يثمّن" الموقف الفرنسي من خطة إسرائيل لضم أجزاء من الضفة الغربية

محادثة
Switzerland Davos Forum
Switzerland Davos Forum   -   حقوق النشر  Michel Euler/Copyright 2017 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

ثمّن أيمن الصفدي، وزير الخارجية الأردني في اتصال هاتفي مع نظيره الفرنسي جان إيف لودريان الجمعة «موقف فرنسا المبدئي" لجهة "التحذير" من انعكاسات تنفيذ الخطة الإسرائيلية لضمّ أجزاء من الضفة الغربية، على ما أفاد بيان صادر عن وزارة الخارجية الأردنية.

وقال البيان إن الصفدي بحث مع لودريان في "الخطر الذي سيمثله الضم".

وقال الصفدي إن "التصدي للضم هو حماية للقانون الدولي وحماية للسلام الذي يشكل ضرورة إقليمية وأوروبية ودولية".

وبحسب البيان، ثمن الصفدي "موقف فرنسا المبدئي ودورها الفاعل في التحذير من انعكاسات أي قرار اسرائيلي بضم أراض فلسطينية محتلة والعمل على الحؤول دون تنفيذه وإيجاد آفاق حقيقية لإنهاء الصراع".

وتناول الوزيران، بحسب البيان، "آفاق العمل المشترك لمواجهة القرار المحتمل والعمل على إطلاق مفاوضات جادة مباشرة وفاعلة لحل الصراع على أساس حل الدولتين ووفق القانون الدولي".

وكثف الأردن خلال الأيام القليلة الماضية اتصالاته مع دول الاتحاد الأوروبي في مسعى لحشد موقف دولي رافض لعملية الضم.

ووعد بنيامين نتانياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي بفرض السيادة الإسرائيلية على غور الأردن، المنطقة الاستراتيجية التي تشكل ثلاثين بالمئة من مساحة الضفة الغربية.

كما زار مايك بومبيو، وزير الخارجية الأميركي إسرائيل، الأربعاء لإجراء محادثات حول مخطط إسرائيل لضم أجزاء من الضفة المحتلة، في زيارة خاطفة هي الأولى له إلى الخارج منذ حوالي شهرين.