عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

واشنطن تضع حدا لعلاقاتها مع منظمة الصحة العالمية و"تنهي" إعفاءات هونغ كونغ

Access to the comments محادثة
الرئيس الأميركي ترامب خلال المؤتمر الصحافي 2020/05/29
الرئيس الأميركي ترامب خلال المؤتمر الصحافي 2020/05/29   -   حقوق النشر  أليكس براندون/أ ب
حجم النص Aa Aa

قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، خلال مؤتمر صحافي، اليوم الجمعة، إن الولايات المتحدة "تنهي " علاقتها مع منظمة الصحة العالمية بحسب ما أفادت به وكالة فرانس برس.

ويتهم ترامب منظمة الصحة العالمية منذ انتشار وباء كوفيد-19 بـ"التسامح" بشكل كبير مع بكين، "المسؤولة، بسبب تلكؤ مسؤوليها، عن موت أكثر من مئة ألف مواطن أميركي بحسبه".

ونفت منظمة الصحة الاتهام مراراً وقالت إنها أعلنت تحول الفيروس وباءً في اللحظة المناسبة من دون أي تأخير.

وقال ترامب عن المنظمة: "منذ البداية فشلوا في إجراء الإصلاحات الضرورية والمطلوبة، ونضع حداً لعلاقتنا مع المنظمة العالمية للصحة حيث سنوجه الأموال المخصصة لها إلى قطاعات الطوارئ الصحية الحكومية والعالمية التي تستحقها".

هونغ كونغ وإنهاء الإعفاءات

وفي سياق مغاير قال ترامب إن الولايات المتحدة ستعلق دخول الصينيين، الذين "يشكلون خطراً" على الأمن الأميركي إلى الولايات المتحدة، واضفاً ما يحدث في هونغ كونغ بالـ"مأساة" العالمية.

وأعلن ترامب كذلك أن الولايات المتحدة ستبدأ عملية إلغاء الاعفاءات التجارية الممنوحة لهونغ كونغ، واصفا التحرك الصيني في هذه المدينة بانه "مأساة" للعالم.

وقال ترامب إن هونغ كونغ لم تعد تحظى بحكم ذاتي بشكل كاف، لتبرير المعاملة الخاصة التي كانت الولايات المتحدة تمنحها لها منذ إعادتها الى الصين. وطلب ترامب من إدارته إطلاق عملية إنهاء الاعفاءات، التي تتيح لهونغ كونغ الحظوة بمعاملة مختلفة وخاصة.

وتابع ترامب قائلا إن تحرك الحكومة الصينية ضد هونغ كونغ هو الأخير، في سلسلة اجراءات تقلص من الوضع الذي تحظى به المدينة منذ فترة طويلة، ووصف الإجراءات بأنها مأساة لسكان هونغ كونغ وشعب الصين والعالم أيضا، على حد تعبيره.