عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بطلة "إم إم إيه" تطلب من مستخدمي الانترنت التوقف عن التنمر بعد انتحار نجمة تلفزيونية

محادثة
 بطلة فنون القتال المختلطة (إم إم إيه) أنجيلا لي
بطلة فنون القتال المختلطة (إم إم إيه) أنجيلا لي   -   حقوق النشر  ROSLAN RAHMAN/AFP or licensors
حجم النص Aa Aa

طلبت بطلة فنون القتال المختلطة (إم إم إيه) أنجيلا لي من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي "التفكير مرتين قبل التحدث" بعد وفاة مصارعة شابة ونجمة تلفزيونية تم التنمر عليها عبر الإنترنت.

وقالت لي إنها تمنّت لو تمكّنت من مساعدة هانا كيمورا التي ظهرت في برنامج الواقع الياباني "تيراس هاوس" الذي عرض على "نتفليكس". وتوفيت كيمورا (22 عاما) الشهر الماضي بعدما أقدمت على الانتحار كما يبدو، ما أثار دعوات في اليابان إلى اتخاذ إجراءات أكثر صرامة لمحاربة التنمر عبر الإنترنت. وكتبت لي (23 عاما) على "إنستغرام"، "يضع الوجود الدائم أمام الجمهور الكثير من الضغط على أي شخص... أضف إلى ذلك أحكام الناس والانتقادات والتعليقات التي تنم عن جهل... وهذا يكفي لدفع أي شخص إلى حافة الهاوية".

وحذّرت لي وهي كورية سنغافورية من أن الكلمات الجارحة قد "تدمر" حياة الأشخاص، قائلة إن الجميع يحتاج إلى توخي الحذر عند النشر عبر الإنترنت.

وتابعت "إن كلماتكم قد تساعد أشخاصا وتدمّر آخرين. من فضلكم، فكروا مرتين قبل أن تتكلموا. فكلماتكم قد تنقذ حياة أشخاص ما". وفي كوريا الجنوبية، تصدر التنمّر عبر الإنترنت عناوين الصحف العام الماضي عندما انتحرت اثنتان من نجوم البوب الكوري بعد مواجهة حملات تنمر عبر الإنترنت.