عاجل
euronews_icons_loading
شاهد: متظاهرون يحيون ذكرى أحداث تيانانمن في هونغ كونغ أمام "عمود العار"

التزم الطلاب في جامعة هونغ كونغ الخميس دقيقة صمت أمام ما يعرف بـ"عمود العار"، تمثال النحت المخلد لذكرى ضحايا أحداث تيانانمن التي وقعت في بكين قبل 31 عاما. وتجمع الطلاب أمام النصب التذكاري في الحرم الجامعي لتكريم الضحايا ولإحياء ذكرى أولئك الذين لقوا حتفهم خلال المظاهرات في العام 1989. وكتقليد سنوي، قام الطلاب بغسل التمثال بعد دقيقة الصمت. وتم إنشاء النصب في العام 1996 من قبل النحات الدنماركي ينس غالشيوت وتم نصبه في الحرم الجامعي من قبل الطلاب بعد الوقفة الاحتجاجية السنوية على ضوء الشموع في 4 يونيو/ حزيران عام 1997 في فيكتوريا بارك. ومنذ ذلك الحين يتم بقي التمثال منتصبا في الجامعة. التمثال مشكل من 50 جسد ووجوه ملتوية للتعبير عن قمع المتظاهرين الذين قتلوا في الحملة العسكرية. وفي قاعدة التمثال، وضع الطلاب لافتة موجهة إلى الرئيس الصيني كتب عليها "شي جين بينغ، توقف عن إساءة استخدام أزمة كوفيد-19 لقمع حرية التعبير".

viber

No Comment المزيد من