ماجستير دراسات النينجا.. ياباني يحمل أول شهادة عليا من نوعها في العالم!

ماجستير دراسات النينجا.. ياباني يحمل أول شهادة عليا من نوعها في العالم!
Copyright أ ب
Copyright أ ب
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

لطالما سمعنا عن طلاب حصلوا على درجة الماجستير في السياسية، وآخرين في العلوم والآداب والفنون، أما أن تحصل على درجة ماجستير في دراسات النينجا، قد يبدو هذا الأمر غريباً بعض الشيء، إلا أنه حدث فعلاً في اليابان.

اعلان

لطالما سمعنا عن طلاب حصلوا على درجة الماجستير في السياسية، وآخرين في العلوم والآداب والفنون، أما أن تحصل على درجة ماجستير في دراسات النينجا، قد يبدو هذا الأمر غريباً بعض الشيء، إلا أنه حدث فعلاً في اليابان.

قضى جينيتشي ميتسوهاشي عامين كاملين في إجراء الأبحاث والدراسات، لإتمام المنهاج والحصول على هذه الدرجة العلمية من جامعة "آم أي إي" اليابانية.

ومر الرجل البالغ من العمر 45 عاماً بمراحل عدة وهو يحاول جمع كافة المعلومات التي من شأنها أن تسهم في رفد دراسته حول هذا الفن القتالي، والتعرف بشكل أوضح على المنظمات القتالية التي سيطرت في وقت سابق على مناطق إيغا وكوجا في وسط اليابان.

وتناولت دراسة النينجا، أيضاً الأفلام التي صورت، والروايات التي كتبت حول هذه الشخصيات، جامعة بين الواقع والمبالغة الخيالية، كذلك تناولت الدراسة التكتيكات القتالية المتبعة في الحروب والاستراتيجية وفنون التجسس.

وذكر ميتسوهاشي في حديث إلى شبكة "سي إن إن"الأمريكية، أنه وخلال هذه المرحلة قرر الانتقال إلى مقاطعة إيغا الجبلية، وهي منطقة اعتاد رجال النينجا العيش فيها وتبعد حوالي 350 كيلومتراً عن العاصمة طوكيو، وتمضية الكثير من الوقت في هذا المكان للتعرف و فهم طرق عيش مقاتلي النينجا.

وبعد أن نجح في أن يصبح أول رجل في العالم يحصل على درجة الماجستير في هذا الفن القتالي، يأمل ميتسوهاشي في أن يتمكن من استكمال تعليمه والحصول على درجة الدكتوراه في دراسات النينجا.

إلى جانب دراسته هذه، يقوم ميتسوهاشي بزراعة الأرز والخضروات حيث يقيم في إيغا، كما يدرّس فنون الدفاع عن النفس.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: "روبوتات نينجا" تنضم للكوادر الطبية لمكافحة فيروس كورونا في المستشفيات

شاهد: مقهى ياباني يسمح لرواده بالعيش تجربة مقاتل النينجا

مدينة يابانية تتلقى عشرات الاتصالات من راغبين في التحول إلى نينجا