عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

روسيا تنفي اتهامات بريطانيا بقرصنة أبحاث حول لقاح ضد كوفيد-19

محادثة
روسيا تنفي اتهامات بريطانيا بقرصنة أبحاث حول لقاح ضد كوفيد-19
حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

نفى الكرملين الخميس اتهامات بريطانيا بأن "جهات روسية" حاولت التدخل في الانتخابات التشريعية العام الماضي وأن قراصنة يعملون بشكل "شبه مؤكد" لحساب أجهزة الاستخبارات الروسية حاولوا سرقة أبحاث حول لقاح لفيروس كورونا المستجدّ.

وأفاد المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف في تصريحات نقلتها وكالة تاس الروسية "ليس لدينا معلومات عمن يمكن أن يكون اخترق شركات الأدوية ومراكز الأبحاث في بريطانيا".

اتّهمت وكالة الأمن الإلكتروني البريطانية الخميس مجموعة من القراصنة الإلكترونيين قالت إنه من "شبه المؤكد" أنهم يعملون لحساب أجهزة الاستخبارات الروسية بمحاولة سرقة معلومات تتعلّق بتطوير لقاح لفيروس كورونا المستجد.

وأفاد "المركز القومي للأمن الإلكتروني" في بريطانيا أن المجموعة استهدفت أبحاثا تتعلّق بلقاحات كوفيد-19 في المملكة المتحدة والولايات المتحدة وكندا ومنظمات لتطويرها، مشيرا إلى أن السلطات الأمريكية والكندية أكدت صحة المعلومات.

كذلك اتهمت الحكومة البريطانية الخميس "جهات روسية" بمحاولة بلبلة انتخابات كانون الأول/ديسمبر 2019 بتسريب وثائق حول المفاوضات التجارية بين لندن وواشنطن.

وأكد وزير الخارجية دومينيك راب في تصريح خطي في البرلمان "استخلصت الحكومة استنادا إلى تحليل شامل، أنه من شبه المؤكد أن أطرافا روسية حاولت التدخل في الانتخابات التشريعية عام 2019 من خلال نشر وثائق حكومية مسرّبة حصلت عليها بشكل غير مشروع، عبر الإنترنت".

viber