عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

غوغل: مجموعات مدعومة من دول تستخدم موضوعات تتعلق بكورونا للاحتيال والقرصنة

محادثة
France Google
France Google   -   حقوق النشر  Michel Euler/Copyright 2019 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

قال فريق الأمن في "غوغل" إنه حدد أكثر من اثنتي عشرة مجموعة ضارة مدعومة من حكومات تستخدم موضوعات تتعلق بـ "كوفيد-19" لاستهداف منظمات الرعاية الصحية العاملين لمحاربة الوباء بهدف تنفيذ عمليات احتيال وقرصنة.

وتقول مجموعة "تحليل التهديدات" التابعة للشركة في منشور على مدونة إن البعض حاول خداع الأشخاص لتنزيل برامج ضارة عن طريق انتحال هوية منظمات صحية دولية، مضيفة أن إحدى مجموعات أمريكا الجنوبية، المعروفة باسم "باكرات"، انتحلت صفحة تسجيل الدخول لمنظمة الصحة العالمية.

وتقول "غوغل" إن الأشخاص الذين يعملون في وكالات الصحة العامة أصبحوا أهدافًا بسبب فيروس كورونا المستجد وهي تضيف بشكل استباقي أمانا إضافيا لمثل هؤلاء الأشخاص، أكثر من 50 ألف حساب عالي المخاطر على الإطلاق.

وسلطت إحدى حملات "غوغل" الضوء على الحسابات الشخصية المستهدفة لموظفي الحكومة الأمريكية من خلال استخدام خداع التصيد. حاول المرسلون الذين تظاهروا بصفتهم امتيازات للوجبات السريعة الأمريكية الذين يقدمون وجبات مجانية وكوبونات حث المستلمين على إدخال بيانات اعتماد حساب "غوغل".

وفي حين أعلنت شركة "غوغل" أنها لم تشهد زيادة إجمالية في هجمات التصيد الاحتيالي من قبل الجماعات المدعومة من حكومات، فإن استخدام مواضيع "كوفيد-19" يمثل تغييرا في التكتيكات.

وأصدرت وكالات أمن أميركية وبريطانية في وقت سابق من هذا الشهر تحذيرات مماثلة، قائلة إن هناك حوالى 2500 عنوان إلكتروني مرتبط بمخططات احتيال مختلفة.