عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ترامب يعلن تعزيز القوات الفدرالية في المدن الأميركية التي تعاني من الجريمة

محادثة
الأول من حزيران (يونيو) 2020
الأول من حزيران (يونيو) 2020   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

أعلن الرئيس الأميركي الأربعاء "زيادة" القوات الفدرالية في المناطق التي تشهد ارتفاعا في معدل الجرائم ومن بينها شيكاغو، وذلك بعد تصاعد معدل العنف في ثالث أكبر مدينة في البلاد.

وقال ترامب في البيت الأبيض بحضور وزير العدل ويليام بار ومسؤولي مكتب التحقيقات الفدرالي "أف بي آي" ووزارة الأمن الداخلي "أعلن زيادة القوات الفدرالية في المجتمعات التي تعاني من الجرائم العنيفة".

وأضاف أن وزارة العدل "ستزيد في الحال عديد القوات الفيدرالية في مدينة شيكاغو".

وقامت شرطة نيويورك بإزالة مخيما لمعتصمين مناهضين للفاشية من أمام مقر بلدية المدينة الأربعاء، بعدما هدّد الرئيس دونالد ترامب بإرسال رجال أمن فدراليين لفرض تطبيق النظام في أكبر مدن الولايات المتحدة.

وقال قائد شرطة نيويورك ديرموت شيا للصحافيين إن رجاله يرافقهم عمال نظافة ومحامون قاموا بتفكيك الخيم قبيل الفجر، ما أدى إلى تفريق نحو 50 معتصما بدون وقوع اشتباكات أو إصابات.

واقام معتصمون مخيم "احتلوا بلدية المدينة" كما سمي قبل نحو شهر وبعد التظاهرات ضد العنصرية التي أثارها تسبب شرطي في مينيابوليس بمقتل المواطن الأعزل جورج فلويد في أيار/مايو خلال القبض عليه.

وقال رئيس بلدية نيويورك بيل دو بلاسيو "ما شاهدناه يتغير خلال الأسابيع القليلة الماضية هو أن التجمع أصبح أصغر، وأقل ارتباطا بالاحتجاجات، بحيث بات أكثر فأكثر منطقة يتجمع فيها المشردون"، مضيفا أن الوقت حان "للتحرك".

من جهته قال حاكم الولاية أندرو كومو إنه "منزعج للغاية" من تصاعد معدل الجريمة في العاصمة التي تضررت بشدة من كوفيد-19.

وقال كومو إنه تحدث إلى ترامب الثلاثاء وطلب منه عدم إرسال قوات فدرالية، مؤكدا للرئيس أنه سيتخذ الإجراءات الضرورية.

وقال الحاكم "أنا قلق ولكن ليس إلى درجة إعلان حالة طوارئ عامة واتخاذ إجراءات للتدخل".

viber