عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

دراسة: تمساح مرعب كان يفترس الديناصورات وبحجم حافلات الركاب عاش على الارض

محادثة
تمساح في المحمية الوطنية في فلوريدا
تمساح في المحمية الوطنية في فلوريدا   -   حقوق النشر  Robert F. Bukaty/Copyright 2019 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

نشرت مجلة علم الحفريات الفقاري، الأسبوع الماضي دراسة كشفت عن سلالة جديدة من التماسيح العملاقة أطلقت عليها اسم الدينوسوكس، يبلغ طولها حوالي 33 قدمًا، وهو ما يساوي تقريبا حجم حافلات ركاب وكانت تفترس الديناصورات.

وألقت الدراسة التي أجريت عام 2018 الضوء على سلوك التماسيح العملاقة التي عاشت في أمريكا الشمالية في العصر الطباشيري (أي قبل حوالي 79 مليون سنة) من خلال دراسة البقايا المتحجرة والتي قارنت حجم أسنان الدينوسوكس بالموز.

وقال الدكتور كوسيت، أحد الباحثين في الدراسة، في بيان صحفي عن نتائج البحث:" لقد أرهب الدينوسوكس العملاق الديناصورات التي كانت تأتي لشرب المياه.... لم نكن نعرف أي شيء عن هذا الحيوان المفترس بأسنانه التي تبلغ الواحدة فيها حجم الموزة."

وتأتي كلمة الدينوسوكس من اليونانية والتي تعني حرفيا "التمساح المرعب" ويوضح باحثو الدراسة أن هناك ثلاثة أنواع من الدينوسوكس، اكتشفت آثارها على عظام الديناصورات والسلاحف وغيرها من الحيوانات التي عاشت في غرب أمريكا وخصوصا في مونتانا وشمال المكسيك وعلى طول السهل الساحلي الأطلسي من ولاية نيو جيرسي إلى ميسيسيبي.

ورجحت الدراسة بأن الدينوسوكس كان على الأغلب أكبر حيوان مفترس ضمن النظام البيئي في ذلك الوقت، ولكنها لم تكشف عن أسباب انقراضه.

viber