عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

باحثون تايلانديون يتصيدون الخفافيش لتتبع منشأ فيروس كورونا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز مع أ ب
دراسة الخفافيش في تايلاند للتعرف على منشأ فيروس كورونا
دراسة الخفافيش في تايلاند للتعرف على منشأ فيروس كورونا   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

بدأ باحثون في تايلاند رحلة في الريف للبحث عن الخفافيش والتقاطها، في محاولة لتتبع منشأ فيروس كورونا.

الأبحاث الأولية كانت قد أشارت إلى أن الخفافيش هي المصدر الأول للفيروس الذي أصاب أكثر من عشرين مليون شخص، وأودى بحياة نحو 748 ألف شخص في العالم، بحسب إحصاءات جامعة هوبكنز.

وقد تم العثور على تطابق قريب للفيروس التاجي في خفافيش من فصيلة "حدوة الحصان" في مدينة يونان جنوب الصين.

وفي تايلاند نحو 19 نوعا من خفافيش حدوة الحصان، وقد أكد الباحثون أنهم لم يجروا اختباراتهم عليها للكشف عن الفيروس.

وقد نصب الباحثون شباكهم في حديقة ساي يوك الوطنية، في محاولة للإمساك بنحو 200 خفاش من 3 كهوف مختلفة.

وقد أخذ فريق من مركز علوم الأمراض المعدية الناشئة في الصليب الأحمر التايلاندي عينات من لعاب ودم وبراز الخفافيش قبل إعادة إطلاقها، في محاولة لفهم منشأ الأمراض التي تحملها الحيوانات.

وتترأس فريق الباحثين سوبابورن واشاربلوسادي، نائبة رئيس المركز، التي درست الخفافيش والأمراض المرتبطة منذ نحو 20 عاما، كما كانت في المجموعة التي ساعدت تايلاند في تأكيد أول إصابة بفيروس كورونا، خارج الصين.

وتعتقد واشربلوسادي أن يتواجد في الخفافيش في تايلاند نفس الفيروس المسبب لكورونا، وتقول:"الجائحة لا حدود لها، المرض قد يسافر مع الخفافيش، يمكن أن يكون في أي مكان".

viber