عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أوبرا " كوسي فان توتي " للاحتفال بمرور مائة عام على مهرجان سالزبورغ

euronews_icons_loading
أوبرا  " كوسي فان توتي "  للاحتفال بمرور مائة عام على مهرجان سالزبورغ
حقوق النشر  euronews
حجم النص Aa Aa

يحتفل مهرجان سالزبورغ هذا العام بالذكرى المئوية لتأسيسه بعرض خاص، بسبب الظروف الصحية المتعلقة بفيروس كورونا، كاد أن لا يحدث تقريبا.

البرنامج كان مُقلصاَ لكن رئيسة المهرجان كانت مصممة على استمرار العرض.

"من المهم جداً إظهار قيمة الثقافة والفنون لأنها غذاء للروح. إنها قناعة مؤسسينا، لهذا نعتقد أن المهرجان يجب أن يُقام"، تقول هيلغا رابل ستادلر، رئيسة المهرجان.

عمل المخرج كريستوف لوي وقَائِدة الفِرْقَة المُوسِيقِيَّة جوانا مالويتزعلى نسخة جديدة أقصر من أوبرا كوسي فان توتي.

"كل نغمة نقطعها من موزارت تؤلم القلب، لكن في لحظة ما قلنا لندع التفكير فيما يجب قطعه ونعمل على كيفية الحصول على أكبر قدر من روح موزارت"، تقول قَائِدة الفِرْقَة المُوسِيقِيَّة جوانا مالويتز.

أوبرا "كوسي فان توتي"، هي كوميدية مأساوية عن خيانة النساء، على خلفية من التنكر والخداع.

"في أوبرا "كوسي فان توتي" هناك إنتقال من مقاطع مرحة للغاية وهناك آیضاٌ أرقام وألوان شبه رومانسية. إنها لعبة لكن من بعد تتدخل المشاعر. بين هذين القطبين، هناك دائما ذهابا وإياباً، وأحياناً بسرعة كبيرة. في شريط واحد تتغير الأشياء"، تقول جوانا مالويتز.

يورونيوز

يريد دون ألفونسو أن ييثبت للشباب أن جميع النساء، حتى خطيباتهن، يمكن أن لا يكن مخلصات.

"بالطبع يمكن أن يكون ساخراً وشريراً. إنه الشخص الذي يعرف منذ البداية أنه إذا كنت مرتبطاً بشخص ما عليك أن تقبل وتحب أنت وشريكك كل المشاعر المختلفة الموجودة في كل الإنسان "، تقول جوانا مالويتز، وتضيف قائلة "هذه الموسيقى تنقل النبضات والعواطف وأعمق المشاعر. نرى كل شيء يشع إلى الخارج. هذا شيء سحري ربما لا يستطيع فعله سوى موزارت "، تقول جوانا مالويتز.