عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

لأول مرة في تاريخه.. باريس سان جرمان إلى نهائي دوري أبطال اوروبا بعد فوزه على لايبزيغ 3-0

محادثة
فوز نادي باريس سان جيرمان في البرتغال وتأهله إلى نهائي دوري أبطال أوروبا بعد فوزه على نادي لايبزيغ الألماني  3-0
فوز نادي باريس سان جيرمان في البرتغال وتأهله إلى نهائي دوري أبطال أوروبا بعد فوزه على نادي لايبزيغ الألماني 3-0   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

بلغ نادي باريس سان جرمان الفرنسي نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه بفوزه على لايبزيغ الألماني بنتيجة 3-صفر الثلاثاء في الدور نصف النهائي في العاصمة البرتغالية لشبونة، وذلك في الذكرى الخمسين لتأسيسه.

ويدين بطل فرنسا بفوزه لكل من البرازيلي ماركينيوس (13)، الأرجنتيني أنخل دي ماريا (42) والإسباني خوان برنات (56).

ويلتقي سان جرمان في النهائي المقرر في 23 الحالي مع بايرن ميونيخ الألماني او ليون الفرنسي مفاجأة الموسم اللذين يلتقيان الاربعاء.

وضمن سان جرمان تواجد فريق فرنسي في النهائي للمرة الاولى منذ موناكو 2004.

وكان نادي العاصمة الفرنسية بلغ المربع الذهبي للمرة الاولى منذ 25 عاما والثانية فقط في تاريخه بعد فوز قاتل على أتالانتا الايطالي 2-1 بهدفين في الدقيقتين 90 و90+3، فيما تفوق لايبزيغ على اتلتيكو مدريد الاسباني بالنتيجة ذاتها ليبلغ نصف النهائي للمرة الأولى في تاريخه في ثاني مشاركة له فقط.

وسيتطلع سان جرمان المملوك قطريا منذ العام 2011، بقيادة مدربه الألماني توماس توخل لأن يصبح ثاني ناد فرنسي فقط يحقق لقب المسابقة القارية الأسمى بعد مرسيليا عام 1993 في سعيه لثلاثية تاريخية بعد تتويجه بلقبي الدوري والكأس المحليين إضافة الى النسخة الأخيرة من كأس الرابطة.

وكان المدرب الألماني الآخر يوليان ناغلسمان (33 عاما) يمنّي النفس في أن يصبح أصغر مدرب يبلغ نهائي المسابقة، إذ أن هذا الشرف من نصيب الفرنسي ديدييه ديشان الذي قاد موناكو الى نهائي العام 2004 عن 35 عاما قبل أن يخسر أمام بورتو البرتغالي، بعد أن اصبح ناغلسمان أصغر مدرب يبلغ المربع الذهبي.

وأجرى توخل أربعة تغييرات على التشكيلة التي تفوقت على أتالانتا، حيث شارك كيليان مبابي والأرجنتيني أنخل دي ماريا العائد من الإيقاف أساسيين بدلا من مواطن الأخير ماورو ايكاردي والإسباني بابلو سارابيا، إضافة الى الأرجنتيني لياندرو باريديس بدلا من السنغالي إدريسا غويي فيما شارك الحارس الاسباني سيرخيو ريكو أساسيا على حساب الحارس الاول الكوستاريكي كيلور نافاس الذي خرج مصابا في المباراة السابقة.

فيما أجرى ناغلسمان تغييرا واحدا مشركا الفرنسي نوردي موكييلي بدلا من مارسيل هالستنبيرغ في خط الدفاع.

وسبق أن لعب ناغلسمان تحت إشراف توخل في الفريق الرديف لأوغسبورغ في موسم 2007-2008 قبل أن تجبر الإصابة الأول على اعتزال اللعب عن عمر 20 عاما فقط ليوكله توخل مهمة الكشاف في الفريق.

وعلى عكس مباراة أتالانتا حيث انتظر حتى الشوط الثاني للدخول في أجواء اللقاء، هدد سان جرمان باكرا عبر البرازيلي نيمار الذي اختير رجل المباراة أمام الفريق الايطالي، عندما وصلته كرة بينية من مبابي على الجهة اليمنى داخل المنطقة سددها بيمناه ارتدت من القائم (6).

وافتتح سان جرمان النتيجة برأسية من ماركينيوس إثر ركلة حرة متقنة نفذها دي ماريا تحصل عليها نيمار (13).

وكان ماركينيوس سجل هدف التعادل لسان جرمان في الدقيقة 90 امام أتالانتا في ربع النهائي قبل أن يسجل البديل ماكسيم شوبو-موتينغ هدف الفوز.

وانتظر لايبزيغ الذي ضمن مشاركته في دوري الابطال الموسم المقبل بعدما أنهى البوندسليغا ثالثا حتى الدقيقة 25 ليهدد عندما مرر النمسوي كونراد لايمر عرضية إلى الدنماركي يوسف بولسن مرت بجانب القائم. ووقف القائم مرة أخرى بوجه نيمار عندما أبعد ضربة حرة بعيدة مخادعة نفذها البرازيلي عن الجهة اليمنى نحو المرمى مباشرة (35).

ونجح بطل فرنسا من مضاعفة النتيجة عندما رفع الحارس المجري بيتر غولاتشي كرة خاطئة وصلت الى باريديس اليقظ الذي مررها سريعا الى نيمار داخل المنطقة، غمزها بذكاء إلى دي ماريا الذي تابعها بيسراه في الشباك بسهولة مسجلا هدفه الثالث في المسابقة هذا الموسم (42).

وكاد أن يدخل سان جرمان إلى الاستراحة متقدما بثلاثية نظيفة إلا ان نيمار واصل رعونته إمام المرمى عندما مرت كرته إثر عرضية من مبابي بجانب القائم (44).

وسجل سان جرمان الهدف الثالث عندما انزلق موكييلي قرب منطقته فخطف دي ماريا الكرة ورفعها عرضية الى برنات داخل المنطقة تابعها رأسية (56)، حيث إكدت تقنية المساعدة بالفيديو "في ايه آر" عدم وجود تسلل كون موكييلي كان لا زال ملقا على الأرض.

ولم تجد التبديلات التي أجراها ناغلسمان مع بداية الشوط بإشراك الهداف التشيكي باتريك شيك نفعا، إذ اكتفى بالتهديد من بعيد عبر النمسوي مارسيل سابيتزر (60)، قبل أن يتصدى ريكو لتسديدة قوية من مواطنه انخلينيو المعار من مانشستر سيتي الانكليزي (75).

وتألق غولاتشي في التصدي على ثلاث دفعات لتسديدة كل من دي ماريا وباريديس (80) ومبابي (81).