عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ارتفاع كبير في إصابات كورونا بفرنسا وإيطاليا خلال 24 ساعة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
جنوب إيطاليا، 26 يونيو 2020
جنوب إيطاليا، 26 يونيو 2020   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

سجلت فرنسا 4771 إصابة جديدة بوباء كوفيد-19 خلال الساعات الـ24 الأخيرة بزيادة ألف إصابة عن حصيلة الأربعاء، وهو ارتفاع غير مسبوق منذ أيار/مايو، وفق أرقام صدرت مساء الخميس عن الوكالة الوطنية للصحة العامة.

وهذه أول مرة منذ أيار/مايو تتخطى الحصيلة اليومية عتبة أربعة آلاف إصابة جديدة، لكن عدد المرضى الذين نقلوا إلى المستشفيات تراجع إلى 149، مقابل 162 الأربعاء، وفق أرقام المديرية العامة للصحة.

ارتفاع كبير في إصابات إيطاليا

أما في إيطاليا فأفاد مسؤولون في وزارة الصحة أنه تم تسجيل أعلى عدد من الإصابات بفيروس كورونا المستجد منذ 23 أيار/مايو، حيث تم الإعلان عن 845 إصابة جديدة خلال الساعات الـ24 الماضية.

ويأتي العدد الكبير من الإصابات بعدما أعلنت وزارة الصحة الأربعاء 642 إصابة جديدة، ما يعكس ارتفاعا في الأعداد.

وكان وزير الصحة الإيطالي روبرتو سبيرانزا، قد أمر بإغلاق الملاهي الليلية وكل أماكن الاحتفالات الليلية مساء الأحد وفرض من جانب آخر وضع الكمامات مساء في الأماكن العامة المكتظة.

وأقر الوزير بأن هذه "تضحية، لكنها ضرورية من أجل النهوض بتحدي فتح المدارس في 14 أيلول/سبتمبر لأنه للأسف يجب أن نأخذ بالإعتبار واقع أن معدل عمر الأشخاص الذين أصيبوا في الأسابيع الماضية انخفض بشكل هائل".

ونفى الوزير الإيطالي أن يكون بذلك "يجرم الشباب" قائلا "على العكس، أطلب منهم المساعدة على إبقاء معدلات العدوى تحت السيطرة".

وفيما يرتسم التهديد بانتشار الوباء مجددا في عدة دول أوروبية، تحاول إيطاليا التي لا تزال نسبيا بمنأى عن تجدد الانتشار، احتواء تزايد الاصابات وانتظرت انتهاء عطلة 15 آب/اغسطس لاعلان هذه الاجراءات.

وتابع الوزير :"البيانات في إيطاليا أفضل بكثير مما هي في عدة دول أوروبية مع أقل من 500 إصابة يومية حاليا مقابل ثلاثة آلاف في فرنسا واسبانيا. لكن الاتجاه نحو تزايد العدوى يرغمنا على رفع مستوى التنبه".

وأضاف "لا يمكننا الفشل في مسألة المدارس، وكل إجراء وكل تضحية مطلوبة تتم من أجل التفكير في إعادة فتح المدارس التي ستعني نهاية العزل بشكل فعلي".

viber

المصادر الإضافية • أ ف ب