عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأمن يوقف العشرات خلال مظاهرة للمعارضة في بيلاروس

محادثة
مظاهرات في بيلاروس
مظاهرات في بيلاروس   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

تظاهر عشرات الآلاف من المعارضين في مينسك الأحد في تحرك حاشد جديد مناهض لإعادة انتخاب الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشنكو، على ما أفاد صحافيو وكالة فرانس برس والإعلام المحلي.

واحتشد المحتجون وسط العاصمة البيلاروسية رغم الانتشار الأمني الكثيف، ملوحين بإعلام المعارضة الحمراء والبيضاء وهاتفين "ارحل".

وتدخلت قوات الأمن وأوقفت عشرات المتظاهرين المعارضين وذلك بعد خروج عشرات آلاف المتظاهرين إلى شوارع مينسك في مظاهرات ضدّ لوكاشنكو الذي يحكم بيلاروس منذ عام 1994.

وقالت وسائل إعلام حكومية روسية منها وكالة "تاس" إن مواجهات وقعت بين متظاهرين في مينسك ورجال أمن باللباس المدني، إثر محاولة الأخيرين توقيف بعض المتظاهرين.

واجه الرئيس ألكسندر لوكاشنكو الذي يتولّى السلطة منذ عام 1994 حركة احتجاجيّة غير مسبوقة منذ انتخابات 9 آب/أغسطس التي أُعلن فيها فوزه الساحق بنحو 80% من الأصوات.

وتعتبر مظاهرات اليوم ثالث التظاهرات المعارضة بعد تظاهرتين كبيرتين يومي 16 و23 من الشهر الجاري.

viber